الآنالرئيسية

إيران: توجيه الاتهام رسميا لـ 10 أشخاص في قضية إسقاط الطائرة الأوكرانية

أكد مسؤول إيراني علي أنه تم توجيه الاتهام رسميا لـ 10 أشخاص في قضية إسقاط الطائرة الأوكرانية في الثامن من يناير عام ٢٠٢٠، مما أسفر عن مقتل طاقمها وجميع المسافرين على متنها والبالغ عددهم 176 شخصا، وفقا لوكالة أسوشيتد برس.

وقد أعلنت إيران عن تقريرها النهائي بشأن إسقاط الطائرة الأوكرانية من قبل دفاعاتها الجوية والذي يحمّل المسؤولية لـ”مشغل نظام الدفاع الجوي”.
وأكد التقرير على أن المشغل تصرف من تلقاء نفسه، في محاولة لرفع المسؤولية عن القيادات العسكرية الإيرانية، مما أثار انتقادات من أوكرانيا وكندا اللتين خسرتا العديد من مواطنيهما في الحادث.
ورأت كييف في التقرير محاولة “لإخفاء الأسباب الحقيقية” للكارثة الجوية، بينما اعتبرت أوتوا أنه يفتقد لإجابات وافية.
وقد تحطمت طائرة “بوينغ” تابعة للخطوط الجوية الأوكرانية عقب إقلاعها من طهران متجهة إلى كييف في الثامن من يناير 2020، ما أسفر عن مقتل 176 شخصا كانوا على متنها.
وقد أعلن الجيش الايراني بعد 3 أيام، بأن الطائرة أسقطت عن طريق “الخطأ” في ليلة توتر عسكري بين طهران وواشنطن.
وكان غالبية الضحايا من الإيرانيين والكنديين أو حملة الجنسيتين، وأفراد من جنسيات أخرى بينهم 11 أوكرانيا.
وفي السياق، أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم السبت، في اجتماع المركز الوطني لمكافحة كورونا، على أن الحكومة تعمل على القضاء على فيروس كورونا ورفع الحظر كلياً أو جزئياً علي الأقل، بنهاية فترة ولايته التي تنتهي في يونيو القادم، وفقاً لوكالة الأنباء الإيرانية.
وقال روحاني، إن لقاح كورونا سيكون متوفر في البلاد بنهاية الربيع وسيشهد الوضع الوبائي في إيران المزيد من التحسن.
وأضاف: إن السبب وراء تأخر وصول اللقاحات لإيران هو العقوبات المفروضة من الولايات المتحدة الأمريكية على طهران، حيث تخشي الكثير من الدول تزويدنا باللقاحات خوفا من العقوبات الامريكية.
الخارجية الفرنسية: انتهاكات إيران للاتفاق النووي تؤثر على محادثات فيينا

زر الذهاب إلى الأعلى