منوعات و المرأة و الطفلصحة

كيفية تخفيف آلام الذراع بعد تلقى لقاح كوفيد 19

يعانى الكثير من مصابى كورونا بأعراض جانبيه ومضاعفات جلدية تحدث لهم بعد تطعيم لقاح كورونا، والاعراض هي عدم القدرة على تحريك الذراع الذي حقن فيه بسبب الشعور بالألم، كما يحدث احمرار وانتفاخ مكان الحقنة، ويشعر المريض بذلك بعد أيام من تلقى الجرعات، ولأنه إزدادت الشكوى من قبل الكثير من المواطنين في الآونة الأخيرة، ينشر موقع «الوكالة نيوز» بعض النصائح لتخفيف آلام الذراع بعد تلقي لقاح كوفيد 19 .

اعراض ذراع كوفيد 19

هناك آثار جانبية بسيطة تحدث لمتلقي لقاح كورونا، وهي ألم مكان الحقنة أو احمرار موضعي، وارتفاع بسيط في درجة الحرارة، وحساسية جلدية وإجهاد عام أو صداع بسيط، الإسهال والقيء.

أما الآثار الجانبية الشديدة الناتجه عن أخذ لقاح كوفيد 19، هى صدمة عصبية أو ضيق في التنفس واضطراب الوعي، وهذا يشير إلى أن جهاز المناعة لديك يعمل بالطريقة التي يفترض بها أن يعمل بها.

وتحدث هذه الأعراض غاليا في فترة شهرين على المريض المتلقى أي لقاح جديد، وخلالها تظهر آثار جانبية بسيطة على الأشخاص، وهذا طبيعي ليس من الضروري القلق بشأن ذلك، وفقا لما نقل عن بعض تقارير الأطباء في أمريكا.

كيف تخفف آلام الذراع بعد لقاح كوفيد 19 ؟

يمكن علاج ذراع كوفيد 19 عن طريق نصائح الأطباء التالية:

– يمكن استخدام كريمات ومراهم كمضادات التهابات، وذلك يؤخذ في حال تورم الذراع، وعدم القدرة على تحريكه.

– تناول خافض للحرارة في حال ارتفاع درجة الحرارة وتكسير في الجسم.

– تناول سوائل دافئة وأدوية البرد العادية، وذلك في حال سيلان الأنف.

– ويجب محاولة تحريك الذراع
عن طريق عمل تمرين أو تحريك ذراعك في غرفة العزل، حتى يتم تخفيف آلام.

– كما يمكن تخفيف آلام الذراع عن طريق وضع قطعة قماش نظيفة وماء بارد مكان منطقة الحقن.

– كما يمكن خلال هذه الفترة أخذ راحة، وبعض المسكنات مثل التايلينول أو الإيبوبروفين لأنها تقلل الالتهاب.

– وفي هذا السياق، نصح الأطباء عدم تدليك الذراع، لأن ذلك يساعد على الحد من التهاب وتورم هذه المنطقة وتفاقم الألم بشكل أسرع، كما يؤدي لانتشار اللقاح إلى منطقة أكبر حتى يصبح الالتهاب كبير.

ويذكر أنه يطلق على الآثار الجلدية التي ظهرت على الحاصلين على لقاح كورونا، اسم «ذراع كوفيد»، وتستمر هذه الأعراض السابق ذكرها، خلال يوم أو يومين بعد تلقي اللقاح.

نصائح الأطباء للمتعافين من فيروس كورونا

يحتاج الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا وتعافوا منه، إلى إعادة تأهيل للجهازين العصبي والتنفسي، ولذلك يجب على المتعافين أخذ احتياطاته ولا يتصرف بشكل طبيعي، لأن الحرب المناعية تبدأ بعد التعافي من المرض.

وينصح الأطباء بممارسة تمارين اليوجا للتنفس، لأنها ضرورية من أجل التخلص من تأثيرات الإصابة بالفيروس، كما ينصح بمحاولة التواجد في أماكن جيدة التهوية.

وأيضا يجب الحرص على ارتداء الكمامة، وغسل اليدين باستمرار، وتطهيرهما بالكحول، ولحفاظ على مسافة التباعد بينه وبين الآخرين، وتجنب الأماكن المزدحمة، وتناول الأطعمة التي تدعم المناعة وتحافظ عليها، مع التركيز على تلك التي تحتوي على البروتينات والفيتامينات.

اعراض التعافي من كورونا

يحدث للمتعافى من كورونا، بعض المضاعفات وهى السعال المصحوب بالبلغم، وضيق التنفس، والضعف العام، ولكن هذه الظاهرة تختفي تدريجيا مع الزمن.

هل يجب تطعيم المتعافين من فيروس كورونا؟

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى