تكنولوجيا

شريف والي : ندعم القضايا المجتمعة ومناقشتها واجب علينا كمؤسسات مجتمع مدني

قال الدكتور شريف والي ، رئيس مجلس أمناء مؤسسة إحنا مصر، إن المؤسسة تتبنى دعم ومناقشة القضايا المجتمعية التى تمس الفئات الأكبر من المجتمع المصري باعتبار المناقشة واجب على مؤسسات المجتمع المدني، لافتا إلى أن الألعاب الإلكترونية أصحبت من القضايا المهمة على مستوى العالم ولها دور كبير في الاقتصاد العالمي بعدما وصل حجم التجارة بها عالميا إلى 70 مليار دولار سنويا.

ومن جانبه قال الكاتب الصحفي شريف عبد الباقي رئيس تحرير مجلة لغة العصر بمؤسسة الأهرام، ورئيس اتحاد الألعاب الإلكترونية، إنه شارك مع الفريق المؤسس لأول مجلة مجلة تكنولوجية لمؤسسة قومية في مصر عام 2000 تهتم بأخبار الحاسب الآلى والبرمجة والتكنولوجيا، موضحا أنه واجه العديد من التحديات خلال مشوار عمله قبل ذلك فى الصحف المصرية المتنوعة ولكن بالمثابرة تم التغلب عليها.

جاء ذلك خلال مشاركته فى الصالون الثقافي الذي تنظمة مؤسسة إحنا مصر برئاسة الدكتور شريف والي وأحمد الفاتح وبحضور نخبة من المثقفين وأعضاء المؤسسة المهتمين بالألعاب الإلكترونية ونظم البرمجة وأعمال التكنولوجيا.

مقالات ذات صلة

وأوضح عبد الباقى، أنه مستمر فى مواكبة أحدث النظم التكنولوجيا فى علوم الحاسب الآلى على مستوى العالم لإخراج محتوى صحفي يليق بعقليه القارئ المصري، مضيفا أنه التقى باللواء شريف بطيشة القيادى السابق بوزارة الاتصالات وناقش معه بعض التجارب الدولية مثل كوريا الجنوبية لاستخدام الإنترنت في الشوارع نهاية التسعينات وفي بعض الدول الأوربية لتشجيع النشىء للتحول إلى الأجهزة الإلكترونية ومن هنا جاءت إليهم فكرة تأسيس الاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية، وفى ذات الوقت تم إشهار الاتحاد على يد مجموعة تحمست أيضا للرياضة الجديدة، حتى نضجت الفكرة.

وتابع رئيس الاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية، «وبعد ذلك شاركنا فى العديد من البطولات المحلية والدولية الخاصة بالألعاب الإلكترونية، وحاليا ننسق مع اتحادات دولية ومنها الفيفا والمنظمات الدولية لعقد العديد من البطولات الرياضية بشكل احترافي».

وأعلن رئيس تحرير مجلة لغة العصر، حصول الاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية على موافقة لتمويل حاضنة فى الألعاب الإلكترونية يشارك بها العديد من رواد الأعمال المصريين، مضيفا «سنشارك 5 اتحادات رياضية فى المشروع لتنفيذ الألعاب الرياضية بشكل الكتروني، ومع جهات رسمية ويمكن بعدها استغلالها بصورة تجارية لصالح أصحاب الأفكار والمبدعين»، موضحا أنه بصدد دراسة أفكار ومقترحات لوزارة التربية والتعليم بشأن تعليم الطلاب أساسيات البرمجة وصناعة الألعاب الإلكترونية ليتم تأهيلهم بشكل مناسب للتحول الرقمي والتكنولوجي الذي سنشهده فى المستقبل القريب.

وفي نهاية اللقاء أهدى الدكتور شريف والي درع مؤسسة إحنا مصر للكاتب الصحفي شريف عبد الباقي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى