وزير الخارجية الأسبق : سد النهضة تحول من تنمية إلى تعنت مع مصر والسودان

قال وزير الخارجية الأسبق السفير محمد العرابي، ان هذه المرحلة في ازمة سد النهضة بحاجة الى قدر كبير من الحكمة، خاصة في تصريحات دول التي هي خارج القضية.

واضاف العرابي ان مصر بدأت هذه الرحلة في حل ازمة سد النهضة بمعادلة عادلة وصادقة وحكيمة،حيث كانت تنص على الحق في الحياة مقابل الحق في التنمية، ولكن السلوك الاثيوبي نزع التنمية من هذا الامر.

هناك معاداة وتسلط من قبل الجانب الاثيوبي

واوضح العرابي اثناء مداخلته مع برنامج حقائق واسرار المذاع على قناة صدى البلد، ان الامر لم يعد تنمية بل هناك معاداة وتسلط من قبل الجانب الاثيوبي على مصر والسودان.

واستكمل انه في المرحلة القادمة في ازمة سد النهضة سيتم البدأ بمعادلة اخرى وهي الحقوق غير المنقوصة لدول المصب، حيث ان مصر والسودان سيتشاركان في ذلك لحل هذه الازمة.

واشار العرابي الى ان المجتمع الدولي لم يقدم اي شيء يذكر في ازمة سد النهضة، لذلك يجب وضعه امام مسئولياته، حيث ليس هناك مانع بأن تكون لغة الخطاب مع اثيوبيا لها قدر من الحدة.

اقرأ أيضا.. أضرار جثيمة بسبب سد النهضة .. ماذا يعني نجاح إثيوبيا في الملء الثاني؟

زر الذهاب إلى الأعلى