مساعد وزير الداخلية الأسبق: زيارة الرئيس التونسي لمصر أثارت قلق حزب النهضة

 

قال السفير محمد بدر الدين مساعد وزير الداخلية الأسبق إن زيارة الرئيس التونسي لمصر في هذه المرحلة زيارة بالغة الاهمية.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية على قناة “اكسترا نيوز ‘ أننا نعلم جميعا أن الفترة الاخيرة فترة تتسم بتصاعد الشقاقات العربية والتباعد الكبير في المواقف العربية وغياب الحضور العربي عن كثير من الفعاليات، متابعا: لكن زيارة الرئيس التونسي لمصر تحرك المياه الراكدة.

وأردف بدر الدين، نحن نعلم أن مصر وتونس أطراف من آلية دول جوار ليبيا، فهذا التفاهم الواضح الذي يحدث بين مصر وتونس حول دعم الشعب الليبي ومعالجة أزمة الملف الليبي وتطوراته تفاهم مهم جدا في هذه المرحلة.

متابعا: قوة الدعم التونسي لمصر في هذا الملف هي رسالة مهمة وجاءت في توقيت مناسب.

واشار الى أن هذه الزيارة اثارت قلق حزب النهضة في تونس، فهذا التيار يمارس نشاطه في المنطقة بشكل متشعب ولا يسعده اي تقارب بين الدول العربية ولا الحفاظ على المفاهيم الرئيسية الواضحة للعروبة، وبالتالي الزيارة لا تكترث بقلق حزب التيار وستواصل العمل على المصالح المشتركة بين الشعبين.

الرئيس التونسي: لن نقبل المساس بأمن مصر المائي

 

زر الذهاب إلى الأعلى