الآنعربى و دولى

الحكومة العراقية: ندعم عودة سوريا إلى الجامعة العربية

بحث رئيس الوزراء العراقي مصطفي الكاظمي، اليوم السبت، مع الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية ومختلف القضايا العربية الراهنة.
وأكد الكاظمي على أن دور الجامعة العربية مهما جدا لتعزيز التقارب البنّاء وتجاوز الخلافات، و تعضيد جهود التهدئة بين الدول الإقليمية الفاعلة والتي ترتبط بعلاقات تاريخية تتجاوز الأزمات الراهنة.
كما شدد الكاظمي خلال اللقاء، على أن القضية الفلسطينية ينبغي أن تبقى في أعلى سلم أولوياتنا، لأنها تمثل قضية ضمير ووجدان للعرب وللإنسانية، ولأن الشعب الفلسطيني ما زال يعاني من ظروف قاسية وظلم تاريخي.
وأوضح الكاظمي أن العراق يدعم عودة سوريا إلى الجامعة العربية، كما يدعم كل المبادرات لإنهاء الصراع في اليمن.
ومن جانبه أكد ابو الغيط، أن الجامعة العربية حريصة على دعم العراق في مساعيه السامية هذه، كما أثنى على الخطوات الشجاعة للحكومة العراقية، لاسيما ما يتعلق بمسار الانفتاح العراقي الحكيم والمتزن على محيطه العربي والاقليمي، وروح المبادرة الإيجابية التي ينتهجها”.
وفي السياق، قال وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، اليوم السبت، في مؤتمر صحفي مع الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، إنه تم بحث علاقة بغداد مع طهران وأنقرة
وأضاف: إن وضع سوريا غير المستقر يؤثر علينا، فيجب العمل لبناء آليات الحوار مع مختلف الدول التي تؤثر على الوضع في سوريا.
ومن جانبه، أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، على أن العراق أحد مؤسسي الجامعة العربية.
كما أعرب عن أمله في أن تكون الزيارة مثمرة وتدعم العلاقات بين الجامعة والعراق، مشيرا إلى أن الجامعة تمر بصعوبات بسبب وضع بعض الدول الأعضاء ونقص التمويل.
ووعد أبو الغيط أن تكون الجامعة العربية تحت مطلب العراق دائما.
وقد وصل الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، صباح اليوم السبت إلى العاصمة العراقية بغداد.
وبحسب وكالة الانباء العراقية، فقد ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجيّة أحمد الصحاف في بيان أن “الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط وصل الى بغداد”.
الكاظمي: العراق حارب الإرهاب بالوكالة عن العالم

زر الذهاب إلى الأعلى