الآنالرئيسية

تفاصيل الأيام الأخيرة في حياة الأمير فيليب بقلعة وندسور

في خبر مفاجئ أحزن عدد كبير من شعوب العالم المختلفة أعلن قصر باكنجهام الملكي في العاصمة البريطانية لندن يوم أمس الجمعة الموافق 9 إبريل لعام 2021 الجاري، عن خبر وفاة دوق إدنبرة، الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية إليزابيث الثانية، والتي حرصت على المكوث بجانبه حتى أخر لحظاته، والذي توفي عن عمر ناهز 99 عامًا.

وتستعرض لكم بوابة الوكالة نيوز خلال التقرير التالي، كافة المعلومات عن رحلة الأمير فيليب الأخيرة والجزيرة التى قضى فيها أيامه حتى توفى، وكيف كانت تلك الحياة بعيدة عن الأهل والوطن منعزلًا عن الجميع، لا يعلم سره أحدًا ولا يعرف ماذا كانت تدور في حياته.

الأمير فيليب قضى أيامه الأخيرة في قلعة وندسور بمقاطعة باركشير، والجميع يتطلع لمعرفة كيف مرت أيامه الأخيرة وحياته كيف كان شكلها في هذا الزخم الذى كانت تشهده العائلة الملكية في بريطانيا، والانقسامات الدائرة بين أبناء العائلة الملكية وما تم فيها من أحداث ساخنة عرفها الجمهور من الأمير هاري والباقي لم يتضح بعد.

وبما أن الأمير فيليب هو واحد من كبار العائلة الملكية، كان من المشوق للجمهور هو الاطلاع على رحلته الأخيرة وأسراره التي تداولها الجميع دون الرجوع إلى رواية حقيقة واحدة، فما المختلف في حياة ذلك الرجل الذي ظل أيامه الأخيرة مختفيًا عن أعين الجميع وحيدًا في مملكته.

وحملت الأيام الأخيرة في حياته العديد من الأسرار التي لم تكن تصل الينا سوى بالفحص الدقيق من قبل الصحف الكبرى في بلاده والتي توصلت الى الجانب الخفي في حياته ورحلته الأخيرة التي كانت بعيدة كل البعد عن أعين الناس في ظل المشاكل التي ذكرناها مسبقًا.

وتستعرض لكم بوابة الوكالة نيوز خلال التقرير التالي، كافة المعلومات عن رحلة الأمير فيليب الأخيرة والجزيرة التي قضى فيها أيامه حتى توفى، وكيف كانت تلك الحياة بعيدة عن الأهل والوطن منعزلًا عن الجميع، لا يعلم سره أحدًا ولا يعرف ماذا كانت تدور في حياته.

ماذا قالت الصحف البريطانية عن أخر أيام الأمير فيليب

تداولت بعض الصحف البريطانية خلال الساعات القليلة الماضية تفاصيل الأيام الأخيرة من حياة دوق إدنبرة الراحل الأمير فيليب، والتي كانت في قلعة وندسور في مقاطعة باركشير، جنوب شرقي إنجلترا، إحدى أماكن الإقامة الرسمية للعائلة الحاكمة ببريطانيا.

قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إن الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عاشت خلال الأسابيع الماضية حزنًا شديدًا بسبب تصريحات حفيدها الأمير هاري وزوجته ميجان ميركل أثناء حوارهم مع الإعلامية الشهيرة أوبرا وينفري، وكان حضور زوجها فيليب الأمير الراحل داعمًا كبيرًا لها لتخطي تلك الأزمة.

أضافت الصحيفة البريطانية أن المرض كان يستولي على الأمير الراحل بشكل كبير، وعلى الرغم من معرفة الجميع أن الأجل كان قد اقترب إلا أن الملكة إليزابيث وزوجها كانا حريصين على الاستمتاع بوقتهما حتى أخر لحظة.

وبحسب ما ذكر عن تفاصيل الأيام الأخيرة من حياة دوق إدنبرة الراحل الأمير فيليب والتي  كانت في قلعة وندسور في مقاطعة باركشير، جنوب شرقي إنجلترا، إن الأمير الراحل كان ينام معظم اليوم وفي الأسابيع الأخيرة بسبب مرضه، إلا أنه كان يسترجع نفسه في بعض الأوقات ليستمتع مع حبيبته وزوجته الملكة إليزابيث بقضاء عدد من الوقت سويًا يتحدثان معًا.

ما هو رأى الأمير فيليب في انفصال هاري عن العائلة الملكية

وفي عدة أحاديث خرى تبين أن الأمير فيليب كان واعيًا بكل ما يحدث حوله في الأسابيع الأخيرة من حياته، حيث أنه كانت قد سقطت منه نظارة القراءة الخاصة به أثناء السير، فحاول أحد المساعدين التقاطها، لكن الأمير الراحل قال بعد أن رفع ذراعه “لا تهتم. سأفعل ذلك بنفسي”، وبالفعل قام هو بأخذها من الأرض وارتدائها.

وفي واقعة أخرى رفض الأمير فيليب وضع جهاز تقوية السمع في أذنه، وقالت زوجته الملكة إليزابيث “هذا يعني أنه علينا الصراخ”، أي حتى يسمعها الأمير الراحل عندما تتحدث إليه.

وفي الأيام الأخيرة للأمير فيليب الراحل مكث في غرفته بعد أن خرج من المستشفيات التي قضى فيها 28 يومًا كاملًا، وكان الطعام يقدم له على طبق، فلم يكن يأكل على الطاولة مثل باقي أفراد العائلة المالكة، وكان مفتقدًا للشهية.

حداد على الأمير الراحل فيليب في بريطانيا

أعلنت الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عن الدخول في حالة حداد على زوجها الراحل دوق إدنبرة، الذي توفي يوم أمس الجمعة عن عمر 99 عامًا، على أن يستمر لمدة 8 أيام، كما أن الملكة إليزابيث لن تقوم بأي واجبات ملكية أو شخصية، خلال أيام الحداد الثمانية.

وبحسب ما ذكر فإن البلاد ستستمر في حالة حداد رسمية، لمدة 10 أيام، بالإضافة إلى حداد لمدة 30 يومًا من قبل العائلة المالكة، حيث ستنزل الأعلام إلى منتصف السارية وسيظهر الحرس الملكي بشريط أسود على أذرعتهم خلال المدة.

ترتيبات جنازة الأمير فيليب.. تنكيس الأعلام و41 طلقة مدفع تودعه

زر الذهاب إلى الأعلى