رجب هلال حميدة يدعو لعقد مؤتمر عام للأحزاب السياسية لمواجهة التعنت الأثيوبي التى تقف وراءه إسرائيل

دعا رجب هلال حميدة نائب رئيس حزب إرادة جيل إلى ضرورة عقد مؤتمر يضم الاحزاب السياسيه المصريه لمواجهة التعنت الأثيوبي التى تقف وراءه إسرائيل .

دعم المؤسسة العسكرية

وقال خلال اجتماع المجلس الرئاسي لتحالف الأحزاب السياسية برئاسة المحاسب تيسير مطر رئيس حزب إرادة جيل امين عام التحالف ، عضو مجلس الشيوخ ، مساء اليوم
اننا يجب أن نكون داعمين بكل قوة للمؤسسة العسكرية والشرطية ورئيسا لدولة الرئيس عبد الفتاح السيسي في مواجهة العدو الصهيوني الذي يريد ويظن واهما بأنه يستطيع تعطيش الشعب المصري.

ورقة ضغط

وأشار إلى الأحزاب السياسية المصرية هي ورقة الضغط التى تساعد القيادة السياسية في تعامله مع إثيوبيا وإسرائيل،قائلا لابد من تحرك الدبلوماسية الشعبية ونقول لإسرائيل أن مصر لن تفرط في نقطة مياه واحده.

جدول أعمال اجتماع تحالف الاحزاب

يذكر أن جدول أعمال الاجتماع، يبحث كيفية تدعم أحزاب التحالف الدولة المصرية الفترة المقبلة، وأيضًا خطة التحرك والنشاط للتحالف خلال شهر رمضان المبارك وبحث دور لجنة انتخابات التحالف فى الاستحقاقات القادمة والتى يراسها اللواء رؤوف السيد عضو المكتب التنفيذي للتحالف ورئيس حزب الحركة الوطنية.

كما يناقش الاجتماع ، آليات تنشيط عمل اتحادي المرأة والشباب، استعدادا لانتخابات المجالس المحلية.


ومن المقرر أن يعلن الاجتماع أن شعب مصر بكافة فئاته وأطيافه يقف صفا واحدا خلف الرئيس عبدالفتاح السيسى فى أى قرار يتخذه أو خيار يختاره للحفاظ على حقوق مصر المائية ويحمى أمنها المائي من التعنت الإثيوبي الذى تجاوز كل الحدود”.

دقيقة حداد

وفي سياق اخر وقف رؤساء الأحزاب السياسية خلال الاجتماع المنعقد الان بمقر التحالف بحزب إرادة جيل دقيقة حداد على ارواح شهداء قطاري سوهاج، داعين المولى عز وجل أن يتغمدهم برحمته.

مناقشات موسعة

كان اجتماع المجلس الرئاسي لتحالف الأحزاب السياسية قد شهد مساء اليوم ،برئاسة المحاسب تيسير مطر رئيس حزب إرادة جيل ،امين عام تحالف الأحزاب السياسية,عضو مجلس الشيوخ مناقشات موسعة حول كافة القضايا التي تهم الرأي العام وفي مقدمتها أزمة سد النهضة والتعنت الأثيوبي غير المقبول.
حضر الإجتماع ما يزيد عن 30 حزبا سياسياً في مقدمتهم حزب إرادة جيل ،والحركة الوطنية ،والعربي للعدل والمساواة وصوت مصر والاحرار .

اعرب المجلس الرئاسي لتحالف الأحزاب المصرية ، الذي يضم 35 حزباً سياسياً ،عن ثقته ودعمه الكامل للقيادة السياسية في التعامل مع كافة الملفات وأولها ملف مياه النيل.

المجلس الرئاسي لتحالف الأحزاب المصرية 

اعرب المجلس الرئاسي لتحالف الأحزاب المصرية ، الذي يضم 35 حزباً سياسياً ،عن ثقته ودعمه الكامل للقيادة السياسية في التعامل مع كافة الملفات وأولها ملف مياه النيل.
ودعا خلال اجتماعه اليوم بمقر التحالف بناءا على دعوة من الأمين العام للتحالف النائب تيسير مطر رئيس حزب إرادة جيل، وعضو مجلس الشيوخ إلى ضرورة الاصطفاف الوطنى خلف القيادة السياسية والحكومة المصرية في كافة القرارات التي تتخذها بشأن أزمة سد النهضة والتأكيد على عدم المساس بالحقوق التاريخية لحصة مصر في مياه النيل والوصول إلى حلول عادلة تضمن تحقيق التنمية المستدامة فى إثيوبيا وتراعى عدم الإضرار بدول المصب وحقوقها فى المياه و الحياة.

واكد تحالف الأحزاب المصرية أن أحاديث الرئيس السيسي وكلماته إزاء قضية سد النضهة بمثابة رسائل طمأنة واضحة، ونشدد على أن الوضع الحالي يدعونا جميعا أن نكون رهن إشارة الدولة المصرية.

كما يبدى تحالف الأحزاب المصرية اندهاشه من رفض إثيوبيا كافة المقترحات والبدائل، التي طرحتها مصر وحازت على موافقة السودان من خلال تطوير العملية التفاوضية بمشاركة وسطاء دوليين وإصرارها على وساطة الاتحاد الأفريقي فقط والتي أعاقتها أثيوبيا في مسار المفاوضات.
كما يدعو التحالف كافة فئات الشعب المصري علي تجاهل ما تبثه مواقع التواصل الإجتماعي عن الموضوعات المرتبطة بسد النهضة .

وعدم الإلتفات إلا لما تعلنه المؤسسات الرسمية للدولة المصرية بشأن هذا الموضوع.

واكد التحالف وقوفه خلف قيادتنا السياسية وجشينا الباسل وشرطتنا العظيمة، مشددا على قوة وصلابة الجبهة المصرية الداخلية والوقوف على قلب رجل واحد لصد أى مخاطر قد تهدد الأمن القومى للبلاد، ويجدد التحالف ثقته الكاملة فى القيادة السياسية ومؤسسات الدولة لاتخاذ ما تراه من خطوات مناسبة وحاسمة تضمن عدم المساس بحصة مصر فيما مياه النيل وبما يؤكد على عدالة قضيتها.

بدء اجتماع تحالف الأحزاب المصرية لدعم الدولة فى أزمة سد النهضة

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى