الآن

وزير الري يطمئن المصريين : لن نسمح بحدوث أزمة بشأن حصتنا من مياه نهر النيل

قال وزير الري الدكتور محمد عبد العاطى إنه يري مفاوضات الدولة المصرية مع أثيوبيا بخصوص قضية سد النهضة منذ عام 2006 و الدولة المصرية صبرت على المفاوضات أكثر من 10 سنوات مع أثيوبيا لتحقيق مصالحها .

أثيوبيا تروج للأكاذيب

وأضاف محمد عبد العاطي أن أثيوبيا تستفيد من السدود المختلفة التى بداخل بلادها فتخزين 150 مليار متر مكعب سنوياً ، مشيراً أن أثيوبيا دائماً تروج الأكاذيب و لكن الدولة المصرية لن تتخذ قرارات تحت ضغط و صانع القرار المصري ذو حكمة كبيرة .

و أوضح محمد عبد العاطي أن أثيوبيا رفضت إعلان الرسومات الإنشائية للسد و هذا ترجمته الدولة المصرية بوجود خلل فى إنشاءات سد النهضة و الدولة المصرية تعمل على التصدى للمشاكل الفنية فى حالة حدوثها عن طريق تهيئة السد العالى بأسوان و مشروع توشكى .

إجراءات الدولة المصرية لحماية المياه

وأكد محمد عبد العاطي أن الدولة المصرية اتخذت العديد من الإجراءات لحماية المياه و ترشيدها عن طريق تقليل مساحات زراعة الأرز و الموز و تطوير أساليب الرى و تبطين الترع و زيادة الموارد المائية .

وأشار محمد عبد العاطي فى حوار لبرنامج ” الحكاية ” المذاع على فضائية ” MBC مصر ” أن مشروع تبطين الترع يتكلف 80 مليار جنيه ، تطوير أساليب الري يتكلف 40 مليار جنيه و محطات بحر البقر لمعالجة مياه الصرف تكلفت 20 مليار جنيه مما سيؤدى إلى ثورة فى موارد الرى المصرية و جميعها أدوات لمواجهة أى مشكلات مستقبلية فى المياه .

وأردف محمد عبد العاطي أن من مصلحة أثيوبيا أن تحل أزمة سد النهضة عن طريق المفاوضات لأن عدم الوصول لحل سيمثل أزمة للجميع مؤكداً أن الدولة المصرية لن تسمح بحدوث أزمة مياه بمصر و لن تسمح للمساس بحقوقها التاريخية بمياه نهر النيل .

اقرأ أيضا.. وزير الري : لا نفكر في الحرب ضد إثيوبيا بسبب سد النهضة.. ولن نتأثر من الملأ الثاني

زر الذهاب إلى الأعلى