الشارع السياسي

نائبة الوفد: جولات الرئيس التونسي في شوارع القاهرة رسالة طمأنينة للعالم

ثمنت النائبة أمل رمزي، عضو مجلس الشيوخ، ورئيس لجنة السياحة حزب الوفد، جولات الرئيس التونسي قيس سعيد، برفقة وزير السياحة والآثار، الدكتور خالد العناني، في بعض المواقع التاريخية بالقاهرة الفاطمية، وذلك ضمن زيارته الأولى لمصر .

وأشارت عضو مجلس الشيوخ في بيان لها، إلى أن تلك الجولات بعثت برسالة هامة للعالم وهي أن مصر ستظل بلد الآمن والآمان، ومقصد سياحي للجميع، يأتي إليها القاصي والداني للاستمتاع بالحضارة المصرية، لا سيما بعد موكب المومياوات العظيم الذي حاز على إشادة محلية وعربية وعالمية .

نائبة الوفد: التكامل البرلماني بين غرفتي «النواب والشيوخ» يصب في مصلحة المواطن 

دعوة لزيارة مصر

ولفتت رمزي، أن زيارة الرئيس التونسي للأماكن التاريخية المصرية بمثابة دعوة لجميع دول وشعوب العالم بزيارة مصر والاطلاع على الأماكن والمناطق السياحية الموجودة بها، في مناخ آمن وصحي، ملتزم بكافة الإجراءات والتعليمات الوقائية للحماية من فيروس كورونا المستجد .

علاقات ثنائية مشتركة

وأضافت رئيس لجنة السياحة بحزب الوفد، أن مصر وتونس تربطهما علاقات ثنائية مشتركة، وتسودهما حالة من الاستقرار والهدوء، الأمر الذي منح الزيارة مردود إيجابي كبير ستتم ترجمته لتعاون في عدد من المجالات في القريب العاجل.

وثمنت النائبة أمل رمزى، إعلان الرئيس التونسي وتأكيده على دعم “القاهرة” في قضية ملف سد النهضة، حفاظاً على الأمن القومي العربي، وحفاظا على أمن واستقرار المنطقة بالكامل .

النائبة أمل رمزي تطالب الحكومة بجدول زمنى لتطوير القصور والمساجد والكنائس الأثرية

زر الذهاب إلى الأعلى