الآن

«الإفتاء» العالمية تصدر عددًا جديدًا من نشرة «جسور» حول رمضان

يهل علينا شهر رمضان المبارك في ظل ظروف استثنائية يمر بها العالم أجمع للمرة الثانية وهو جائحة فيروس كورونا، وبروز مسائل فقهية وإفتائية تحتاج منا إلى أجوبة وبحث، ومن أجل ذلك أصدرت الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم عددًا جديدًا من نشرة “جسور” الناطقة باسم الأمانة للتطرق إلى بعض هذه المسائل وتضع الحلول والإجابات لها.

ويتناول العدد الجديد من نشرة “جسور” في باب “عالم الإفتاء” جولة في أخبار المؤسسات الإفتائية وحالة الإفتاء حول العالم، والإجراءات والفتاوى التي صدرت خلال الشهر خاصة فيما يتعلق بأزمة جائحة فيروس كورونا.

وفي باب “رؤى إفتائية” من العدد الخامس والعشرين من “جسور” يستعرض فريق التحرير رؤية جديدة بعنوان: “فقه الاستشراف عند إمام الحرمين وأثره في الفتيا (2/2)” وبيان أهميته البالغة في مجال فقه استشراف المستقبل، كما يستعرض الباب نفسه موضوعًا آخر حول  التيسير وأثره في التشريع الإسلامي وعلاقة ذلك بالصيام، والتأمل في آيات الصوم التي أسست لقاعدة فقهية مجمع عليها، من القواعد الخمس الكبرى التي هي دعائم الفقه كله، وترجع مسائل الفقه إليها، ألا وهي قاعدة “المشقة تجلب التيسير”، مع ذكر أسباب المشقة الجالبة للتيسير.

فيما تناول باب “فتوى أسهمت في حل مشكلة”، حكم صيام أصحاب الأمراض المزمنة، وكيف تناولت فتاوى العلماء أحكام صيام المريض بالتفصيل قديمًا وحديثًا.

كما يتناول الباب أيضًا مسألة جواز تعجيل إخراج الزكاة بسبب التداعيات الاقتصادية لجائحة فيروس “كورونا” وتوجيه هذه الأموال للفقراء والمحتاجين خاصة العمالة غير المنتظمة التي تعد من أكثر الفئات المتضررة بسبب الإجراءات الوقائية.

ويحلل المؤشر العالمي للفتوى في هذا العدد الفتاوى المتعلقة باستقبال شهر رمضان والأحكام الشرعية المتعلقة بلقاح “كورونا” وتحليل الـ (PCR) اللذين يسيطران على فتاوى رمضان 2021، كما يحلل المؤشر أيضًا الفتاوى التي صدرت فيما يخص جائحة انتشار فيروس كورونا، مع عرض توصيات للمؤسسات الإفتائية تتعلق بالتعامل مع مثل هذه الأزمات.

وتستعرض نشرة جسور في باب مراجع إفتائية كتاب الإمام شهاب الدين القرافي بعنوان “الإحكام في تمييز الفتاوى عن الأحكام وتصرفات القاضي والإمام” (1/2).

فيما يطالعنا الدكتور إبراهيم نجم -مستشار مفتي الجمهورية، الأمين العام لدور وهيئات الإفتاء في العالم- بمقال مهم باللغتين العربية والإنجليزية حول شهر رمضان المعظم في ظل أزمة كورونا، أكد فيه أنه علينا أن ندرك ونعي بوصفنا مسلمين أن عدم إقامة الشعائر الجماعية في ظل هذه الظروف من الناحية الشرعية واجب شرعًا وهو أمر الله تعالى الذي لا تصح مخالفته أو التحايل عليه لأي سبب ولو كان إقامة الجماعة أو التراويح، ولا يجوز استغلال العاطفة الدينية لدى عامة الناس وتعريض حياتهم للخطر وربما للموت، بحجة إقامة سنة التراويح أو غيرها.

بالإضافة إلى موضوع آخر باللغة الإنجليزية حول استخدام البلازما في علاج فيروس كوفيد ١٩، وجولة إخبارية في أخبار المؤسسات الإفتائية باللغة الإنجليزية.

الإفتاء: عدم الإلتزام بالإجراءات الإحترازية في المساجد إثم عظيم

رابط العدد كاملًا

زر الذهاب إلى الأعلى