عربى و دولىترند و سيو

سحب القوات الأمريكية من أفغانستان.. لماذا أنهى بايدن حرب الـ 20 عاما؟

خطوة كبيرة بعد 20 عام لم تكن متوقعة، اعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن سحب القوات الأمريكية من أفغانستان، تلك الأمور المفاجأة التي لم يتوقعها أحد ولم تكن في بال أي مواطن أفغاني أو أمريكي، بعد تعاقب أكثر من 5 رؤساء في عشرون عامًا بالولايات المتحدة الأمريكية، خرج بايدن فجأة ليعلن عن سحب القوات رسميًا خلال العام الحالي.

في الحقيقة أن تلك الخطوة لم تكن على بال أي مواطن في العالم، فالجميع لا يعلم سبب تواجد القوات الأمريكية في افغانستان، كذلك لا أحد يعلم سبب الانسحاب في تلك الفترة، ولكنها خطوة كبيرة من الرئيس الأمريكي تجعل العالم يرى الديمقراطية الحقيقة في التعامل الدولي للرئيس الأمريكي الجديد، الذى جاء بالأغلبية الأمريكية.

وعلى الرغم من الحرب الدائرة منذ 20 عامًا، إلا أنه وقرار مفاجئ من الرئيس الأمريكي انهاء تلك الأزمة ومنع تواجد القوات الأمريكية في أفغانستان، وهذا القرار المفاجئ أثار العالم كله في الحقيقة، ولا أحد يعلم ما السبب وراء التواجد وما سر القرار بالانسحاب كعادة القوات الأمريكية في التعامل الدولي.

وتستعرض لكم بوابة الوكالة نيوز خلال التقرير التالي، كافة المعلومات عن انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان بعد عشرون عامًا من التواجد في الأراضي الافغانية، بداعي الحفاظ على منطقة الشرق الاوسط من التواجد الإرهابي واستخدام تلك الدولة في أن تكون بؤرة للإرهاب وفقًا للتقارير الدولية وقتها.

ماذا قال بايدن عن سحب القوات الأمريكية

خرج علينا بالأمس الرئيس الأمريكي جو بايدن في تصريحات مفاجئة، قال خلالها أنه حان الوقت لسحب القوات العسكرية الموجودة داخل افغانستان، ولكن الولايات المتحدة ستواصل دعمها لأفغانستان بعد سحب جميع القوات الأمريكية ولكن ليس عسكريا، وذلك في كلمته خلال احتفالات البيت الأبيض بعيد الفصح.

وحرص بايدن على الظهور من نفس الغرفة التي أعلنت منها الحرب على افغانستان عام 2001 من داخل البيت الأبيض، في رسالة تاريخية منه وتأكيدا منه على ارساء الديمقراطية في كافة أنحاء العالم، ومنع حدوث العواقب الوخيمة التي لا يتنماها هو في ولايته الحالية والتي يتمنى من خلالها التواجد لأكثر من مدة داخل البيت الأبيض.

اقرأ أيضا: بايدن: أمرت بوقف سحب القوات الأمريكية من ألمانيا

انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان

أعلن جو بايدن خلال تصريحاته الرسمية بالأمس، أن الانسحاب من افغانستان سيكون وفقًا لخريطة زمنية محددة من قبل قادة الجيش الأمريكي، وبالتواصل مع القادة العسكريين هناك، حتى نستطيع احكام السيطرة على الوضع هناك حتى يتسنى للقوات الخروج الأمن دون حدوث أي خسائر وتفاديًا لأى أمور غير مقبولة خلال خروجهم.

والخطة الزمنية للخروج من أفغانستان، حسبما أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، أن تكون بداية من شهر ابريل الجاري، ومن المقرر أن يتزامن الانسحاب مع الذكرى العشرين لهجمات 11 سبتمبر 2001 وهى المدة التي تدخلت فيها القوات الأمريكية الى افغانستان بقرار رسمي منهم.

المشاركون في الامور أفغانستان

وأعلنت الإدارة الامريكية، أنه يشارك 2500 جندي أمريكي على الأقل في مهمة حلف شمال الأطلسي ناتو في أفغانستان منذ عام 2001، وهو الوقت الذى تدخلت فيه القوات الأمريكية وهذه هي القوة الأساسية التي كانت تتواجد هناك منذ الاعلان الاول عن التواجد الرسمي.

كما أنه من المشاركين في التواجد الأمريكي في افغانستان، قوام الجيش عامة 9600 جندي، مسؤولون أمريكيون وآخرون في حلف شمال الأطلسي، وهى القوات العامة التي تشارك في التواجد هناك، من أجل مواجهات الحركات الارهابية التي تسعى لتقديم الخراب عامة في الشرق الاوسط.

نص بيان بايدن عن الخروج من أفغانستان

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال بيانه الرسمي عن الانسحاب من افغانستان، أنه لا يمكننا المواصلة في أفغانستان خلال السنوات المقبلة، الأوضاع كما هي ولا نأمل في ان نكترث جميعًا من تلك الأزمة والأمور التي تسير عكس رغبات الجميع هناك، والجيش الأمريكي لن يكن له دورًا كبيرًا خلال تلك الفترة نأمل في تعاون جديد دون عوائق.

وتابع: ان العمل في افغانستان لن يكون فقط في المجال العسكري، نأمل من تواجد اخر وهو الاقتصادي والاجتماعي والتطور الدولي للمجتمع وليس فقط التواجد العسكري، الولايات المتحدة لن تتخلى عن أفغانستان ولكن ليس عسكريًا وصلنا الى مفترق ضيق ولن نتحمل التواجد هناك خلال الفترة المقبلة.

القوات الأمريكية تدخل رتل محمل بمعدات ومواد لوجستية إلى قواعدها بالحسكة

زر الذهاب إلى الأعلى