بعد الخروج من الكأس.. العميد يعاقب لاعبي الاتحاد السكندري

بعد أن ودع فريق الاتحاد السكندري بطولة كأس مصر، مساء أمس، عقب الخسارة أمام وادى دجلة، والتي جعلت مدرب الفريق حسام حسن المدير الفني يعيش حالة من الغضب الشديد، جعلته يخرج عن شعوره ويصدر فرمان بمعاقبة اللاعبين.

ومنذ دقائق معدودات أصدر عميد الكرة المصرية ومدرب سيد البلد فرمان بالغاء الراحة التى كان من المفترض الحصول عليها فى حال الفوز والتأهل، ولم يكتف العميد بذلك بل أعلن تدريب الفريق فى الرابعة والنصف عصر اليوم فى نهار رمضان وليس بعد الافطار كما هو معتاد.

وجاء هذا الفرمان متزامنا مع استعداد الفريق السكندرى لأولى اللقاءات عقب عودة الدورى بمواجهة بيراميدز فى الأسبوع الـ 18، حيث يعول عليه الجهاز الفنى الكثير من أجل الحفاظ على المنافسة للتواجد فى المربع الذهبى.

وبالرغم من أن العميد يبذل كل جهوده الفنية تجاه سيد البلد الا انه لم يسلم من الانتقادات التي وجهت إليه بسبب التشكيل الذى خاض به لقاء دجلة منها استبعاد الثنائى الجاميكى داميون لوى وروماريو من تشكيل الفريق رغم وجودهم داخل معسكر الفريق بالسويس فى نفس التوقيت الذى يعيش الثنائى حالة من التألق، والدفع ببعض اللاعبين من ليس لديهم خبرة كافية.

سيد البلد يودع كأس مصر

وخرج سيد البلد من بطولة كأس مصر، بعد الهزيمة أمام وادى دجلة بهدف دون رد أحرزه محمد هلال فى الدقيقة 57 من أحداث المباراة، ليضيع حلم الوصول إلى الأدوار النهائية من البطولة المحلية.

المواجهة التي شملت أغلبها على الضغط المستمر من جانب لاعبي نادي سيد البلد من أجل خطف الهدف الأول في شباك الدجلاوية ، وواصل لاعبو نادي الاتحاد السكندري الضغط، لتسجيل الهدف الأول وسط تراجع من كتيبة الفريق الدجلاوي.

اما بشأن الدجلاوية فإنهم استحوذوا على الكرة، لكن دون خطورة تذكر على الشباك، وحاول لاعبو الفريقين تسجيل هدف قبل نهاية الشوط الأول لكن دون جدوى لينتهي الشوط الأول سلبيا بين الفريقين.

والجدير بالذكر أن أبناء الاتحاد السكندري بحثوا عن تعديل النتيجة لكن دون جدوى لينتهي اللقاء بانتصار وادي دجلة بنتيجة هدف وحيد.

الزمالك يعبر الاتحاد السكندري بهدفين ويعود للصدارة مجددا

زر الذهاب إلى الأعلى