منوعات و المرأة و الطفل

متى يجب على الحامل الإفطار في رمضان؟

تضطر الحامل في شهر رمضان الكريم إلى الإفطار وهي رخصة حللها الله للمرأة، نظرا لخوفها على صحتها وصحة جنينها ولأنها بحاجة للتغذية، خاصة في ظل تفشى فيروس كورونا حول العالم، ولكن هناك عدة شروط لإفطار الحامل، وأيضا نظام غذائي معين تتبعه في حال رغبتها في الصيام، وهذا ما سيتناوله موقع «الوكالة نيوز» في السطور التالية لهذا التقرير، وفقا لما نصح به خبراء التغذية والأطباء.

شروط إفطار الحامل في رمضان

يجب على الحامل الإفطار في رمضان في حال إذا كان الصيام مشقة على الحامل، وحتى لا يضعف جنينها ويقل وزنه مع شهور الحمل، كما يجب على الحامل الإفطار في حال إصابتها بالضعف لسوء التغذية، وننشر لكم بعض النصائح للاتباع نظام غذائي في حال رغبة الحامل الصيام، وهي:

– يجب على الحامل تناول طعام صحي متكامل في فترة الإفطار، كما ينصح بتأخير وقت السحور قدر المستطا، وأيضا محاولة إنتهاء شغل المنزل في فترة الإفطار حتى الطبخ، وفي نهار رمضان يمكنك الاكتفاء بقراءة القرآن والراحة.

– تقليل بذل المجهود والوقوف في النهار أثناء الصيام، كما يجب عدم التعرض للحرارة الشديدة، وأيضا يجب المحافظة على جعل الجسم في حالة من الاسترخاء والنوم فترة كافية.

جدول التغذية للحامل في رمضان

– يمكن للحامل الافطار على شق تمرة أو كوب عصير ، ثم تذهب للصلاة ، وتستكمل الفطار بنصف وجبة الإفطار، ثم تصلي صلاة العشاء وتستكمل باقي الوجبة.

– ويجب أن تكون وجبة الإفطار تحتوي على كل مكونات الوجبة الصحية ، مثل البروتينات، طبق سلطة وهو أساسي، وايضا النشويات ولكن بكمية أقل.

– وعندما تأتي الساعة الحادية عشرة مساءً ، يمكن تناول ثمرة فاكهة أو طبق صغير سلطة فواكه، كما عليك كل ساعة تناول كوب المياه من وقت الإفطار وحتى السحور مع العصائر طبيعية .

– كما عليك تاخير السحور قدر الإمكان ونتناول خلال هذه الفترة العناصر التي فقدها جسمك طول اليوم ، فيمكنك تناول الزبادي والبيض .

ويذكر أنه في حال شعور الحامل بالدوخة والصداع المستمر مع قلة حركة الجنين، ونقص كمية البول أو تغير لونه أو تغير رائحة البول أو النفس، يفضل لها عدم الصيام والذهاب الطبيب المختص.

قضاء صيام الحامل

وفي هذا السياق، يذكر أن يجب على الحامل التي أفطرت في رمضان أن تقضي الصيام بعد أن إنتهاء فترة النفاس، وإن خافت على رضيعها لضعفه فيمكن أن تنتظر حتى يقوى وتقضي الصيام في شعبان المقبل قبل حلول شهر رمضان، وتصون شهرين متواصلين.

ويمكن لها تأجيل قضاء ما عليها من صيام لبعد رمضان التالي وذلك لعذر قوى، أما إذا كان بدون عذر، ففي هذه الحالة يجب عليها القضاء والفدية عن كل يوم أفطرته وعليها الصوم أيضاً ولا يسقط القضاء عنها.

وعلى جانب ثانٍ، تسأل العديد من الحوامل هل يجوز لهن الإفطار في شهر رمضان في ظل انتشار وباء كورونا خوفًا من الإصابة بالعدوى؟ وأجابت دار الإفتاء المصرية بأنه إذا لحقها ضرر يجب عليها الإفطار، مستدلة بقوله تعالى: «فمن كان منكم مريضا أو على سفر قعدة من أيام أخر».

نصائح للصيام الحوامل في رمضان وجدول للتغدية

شاهد ايضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى