الآنعربى و دولى

نيودلهي تمدد الإغلاق العام بعد تسجيل رقما قياسيا من إصابات كورونا

أفاد موقع “تايمز أوف انديا”، اليوم الاحد، بتمديد الاغلاق العام في العاصمة الهندية نيودلهي حتى 3 مايو القادم بعد تسجيل الهند رقما قياسيا من إصابات كورونا.

وقد كشفت وزارة الصحة الهندية، الاحد، عن تسجيل نحو 350 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا في الـ 24 ساعة الماضية في حصيلة غير مسبوقة.
وتتعرض البنية التحتية الصحية للبلاد لضغوط بسبب الارتفاع المفاجئ في عدد الحالات ونقص الأكسجين الطبي.
ومن جانبها، عرضت دولة باكستان إرسال إمدادات طبية لمساعدة الهند في مواجهة تفشي فيروس كورونا.
وقد أعلن رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، اليوم الاحد، عن أن الارتفاع غير المسبوق في الإصابات بفيروس كورونا يشكل صدمة للأمة.
وأكد مودي على أن البلاد ستتغلب على أزمة كورونا الحالية في وقت قريب جدا.
وفي السياق، أعلنت السلطات الإيرانية، اليوم السبت، أنها قررت تعليق كل الرحلات الجوية من وإلى الهند بسبب انتشار سلالة فيروس كورنا الجديدة في البلاد، ولتجنب انتقاله إليها، وفقا لوكالة رويترز للأنباء.
وقد سجلت الهند، السبت، أكثر من 346 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، في أعلى معدل يومي عالمي منذ بدء الجائحة.
وقد طالبت الكثير من المستشفيات الهندية الحكومة بتوفير الاكسجين للمرضي بسبب حدوث نقص حاد في الاكسجين.
وتشير البيانات الأولية إلي أنه يتم تسجيل حالة وفاة جراء كورونا كل أربع دقائق في العاصمة الهندية دلهي، خاصتا وأن النظام الصحي في المدينة يشهد حالة من الانهيار.
ومؤخرا ظهرت سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد في الهند، حيث تتميز هذه السلالة بأنها مزدوجة التحور.
واستطاع الباحثون رصد سلالة جديدة من فيروس كورنا في الهند، كما يعمل العلماء على دراسة السلالة الجديدة التي تجمع بين تحورين مختلفين من كوفيد-١٩، ومدي سرعة انتشارها وتأثير اللقاحات المكتشفة عليها.
وقام الباحثين بإجراء تجارب على 10787 عينة من 18 ولاية هندية، وأظهرت النتائج إصابة ٧٣٦ حالة بالسلالة البريطانية من فيروس كورونا، وإصابة ٣٤ حالة بسلالة جنوب إفريقيا، بينما أصيبت حالة واحدة بالسلالة البرازيلية.
رئيس وزراء الهند: ارتفاع إصابات كورونا يشكل صدمة للأمة

زر الذهاب إلى الأعلى