الكاظمي: الحكومة العراقية خدمية ولا تسعى للتنافس الإنتخابي

يعقد مجلس الوزراء العراقي جلسته الاعتيادية، اليوم الثلاثاء، برئاسة رئيس مجلس الوزراء مصطفي الكاظمي.
وقال الكاظمي: إن أعضاء فريق التحقيق في حادث مستشفى ابن الخطيب يعملون على مدار الساعة وبمتابعة شخصية مني، وننتظر تقريرهم بالموعد الذي حددناه، وسنعتمد نتائجه بالكامل.
وأضاف: على الوزراء أن ينزلوا لدوائرهم والعمل الميداني لمتابعة متطلبات المواطنين وحل الإشكالات وتسهيل الإجراءات، وكذلك الاطلاع على إجراءات السلامة في جميع المباني.
وأشار الكاظمي إلى أن لدينا تقييمات للوزراء وللمسؤولين وسنتخذ قرارات صعبة، فهدفنا خدمة أبناء شعبنا وتصحيح الأوضاع، للوصول الى انتخابات مبكرة نزيهة.
وأكد الكاظمي على ضرورة أن تتعامل وزارة الداخلية بحزم، واستنادا للقانون مع كل من يسيء للأمن الداخلي في العراق ويعرّض حياة المواطنين للخطر.
وشدد الكاظمي على أن الحكومة الحالية حكومة خدمات ولا تسعى للتنافس الانتخابي لتحقيق أهداف سياسية، فقد وضعت نصب أعينها خدمة المواطن أولاً وأخيرا.
وتابع قائلا: على السادة الوزراء أن يتذكروا أنهم جاءوا لأسباب خدمية لخدمة أبناء شعبنا، وليس لأهداف سياسية قبل التفكير بالترشح للانتخابات، وعليهم عدم استغلال وزاراتهم للانتخابات.
وأوضح الكاظمي أنه لن يسمح بأن تتحول المواقع الوزارية الى ماكينات انتخابية، وأرفض رفضا قاطعا أي استغلال لإمكانيات الدولة من قبل المرشحين.
السفير الأمريكي بالعراق: ملتزمون بالشراكة مع بغداد

زر الذهاب إلى الأعلى