المجلس العسكري في تشاد: إجراء انتخابات حرة وشفافة

قال لرئيس المجلس العسكري الانتقالي في تشاد محمد إدريس ديبي، اليوم الثلاثاء، في مؤتمر صحفي إنه سيتم تحديد الخطوط الأساسية للأمن والاستقرار في البلاد قريبا.
وأضاف: مهمتنا هو تسيير المرحلة الانتقالية بسلاسة وضمان حوار بين جميع الأطراف، مشيرا إلى أننا سنعمل على ضمان إجراء انتخابات رئاسية حرة وشفافة في أقرب وقت ممكن.
وأكد ديبي علي أن أي عمل يتعارض مع الوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي سنتصدى له بقوة وحزم.
وقد أصدر المجلس الانتقالي في تشاد، الأربعاء الماضي، قرار بإعادة فتح الحدود البرية والجوية التي تم إغلاقها أمس بعد إعلان وفاة الرئيس الراحل إدريس ديبي.
وكلف المجلس العسكري في تشاد الوزراء بتسيير الإدارة العامة لحين تشكيل حكومة انتقالية.
وقد أعربت المعارضة التشادية عن رفضها للانقلاب في المؤسسات بعد مقتل الرئيس ديبي.

المجلس العسكري في تشاد: إجراء انتخابات حرة وشفافة
المجلس العسكري في تشاد: إجراء انتخابات حرة وشفافة

وأعلن المجلس العسكري في تشاد، أن رئيس المجلس الانتقالي الجنرال محمد إدريس ديبي نجل الرئيس الراحل ديبي سيكون رئيسا للجمهورية في الفترة الانتقالية.
وقد أكد المجلس العسكري في تشاد، الأربعاء، خلال مؤتمر صحفي أنه سيعمل على ضمان الالتزام بالمواثيق الدولية.
وتعهد المجلس العسكري بالاستمرار في جهود مكافحة الإرهاب، كما جدد الدعوة للمعارضة في الداخل والخارج للحوار.
أعلن الجيش التشادي حالة الحداد في البلاد بعد مقتل الرئيس إدريس ديبي، كما أمر بإغلاق الحدود البرية للبلاد وفرض حظر التجوال بالتزامن مع مقتل الرئيس.
وأمر الجيش التشادي حل الحكومة والبرلمان وتشكيل مجلس عسكري انتقالي برئاسة محمد إدريس ديبي نجل الرئيس الراحل، مؤكدا على القيام بالاستعدادات اللازمة لإجراء انتخابات رئاسية شفافة.
كما دعا الجيش التشادي لعقد حوار موسع يشمل المعارضة في الداخل والخارج.
بعد رفض التفاوض مع المتمردين.. إلى أين يتجه الوضع في تشاد ؟

زر الذهاب إلى الأعلى