روسيا: اتفقنا على تسريع مسار العودة للاتفاق النووي الإيراني

أكد مندوب روسيا في مفاوضات فيينا، ميخائيل أوليانوف، اليوم الثلاثاء، على أن الأطراف المشاركة في المباحثات اتفقت على تسريع مسار العودة للاتفاق النووي الإيراني الموقع عام 2015.
وقد أفادت قناة العربية الاخبارية، الثلاثاء، بانطلاق الجولة الثالثة من مفاوضات فيينا حول الاتفاق النووي الإيراني.
وقد أكد الاتحاد الأوروبي على أن ابتعاد إيران عن الاتفاق النووي يعد مصدر قلق لنا، وتستأنف اليوم في فيينا مفاوضات إحياء الاتفاق النووي الإيراني في جولة جديدة من المحادثات.
وبدورها شددت الولايات المتحدة على أن أي اتفاق محتمل مع طهران يجب أن يحول دون حيازتها للسلاح النووي بشكل نهائي.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إن امتلاك إيران للسلاح النووي لا يصب في مصلحة الولايات المتحدة ولا أوروبا أو الصين أو روسيا.
وأعلن الاتحاد الأوروبي، الاثنين، أن المحادثات حول الاتفاق النووي الإيراني في فيينا ستستأنف اليوم الثلاثاء برئاسة المدير السياسي للاتحاد الأوروبي إنريكي مورا.
وأضاف الاتحاد في بيان “سيواصل المشاركون مناقشاتهم لبحث إمكانية عودة الولايات المتحدة للاتفاق النووي وكيفية ضمان التنفيذ الكامل والفعال للاتفاق.
وقد أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية سعید خطیب زاده، الاثنين، عن توجه الوفد الإيراني المفاوض إلى فيينا لاستئناف المحادثات وحضور اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي.
وفي السياق، نقل موقع “رويداد 24” الإخباري عن مصدر مطلع قوله إن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف كتب رسالة إلي المرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله خامنئي، للمطالبة بوقف الضغط السياسي الداخلي علي فريق التفاوض الإيراني في فيينا.
وأكد المصدر على أن ظريف وعد خامنئي في رسالته بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة في إيران.
وقال المصدر “في الوضع الراهن، يريد ظريف التفاوض في إطار المصالح الوطنية، ونجاح المفاوضات أهم بالنسبة له من الترشح للانتخابات الرئاسية
وأضاف: إن ضغط المتطرفين على فريق التفاوض زاد كثيرا لدرجة أن ظريف اضطر إلى طلب المساعدة من خامنئي لأن المعارضين خلقوا أجواء يخون فيها الفريق المفاوض البلاد.
انطلاق الجولة الثالثة من مفاوضات فيينا حول الاتفاق النووي الإيراني

زر الذهاب إلى الأعلى