سبب تأجيل حكومة الوحدة في ليبيا أولى زيارتها إلى بنغازي؟

كان يترقب كافة المواطنين في ليبيا زيارة حكومة الوحدة مدينة بنغازي ضمن أولى زيارة لها بعد إنهاء الصراع بين كافة الأطراف المتنازعة في البلاد وذلك بعد نجاح إقامة حوار مشترك بين جميع تلك الأطراف المختلفة في بداية العام الحالي 2021 بالتحديد في مدينة جنيف في شهر فبراير الماضي.

حيث نتج عن ذلك الأمر التصويت من قبلهم حتى يتم انتخاب حكومة جديدة تساعد في إمكانية توحيد الجميع وأداء المهام المختلفة المطلوبة منها وأيضا تم اختيار عبد الحميد الدبيبة رئيساً لتلك الحكومة وذلك حتى يتم إجراء انتخابات أخرى كما هو المنتظر نهاية العام الجاري.

وكانت سيتم إجراء تلك الزيارة في مدينة بنغازي الليبية، ضمن القيام بأحد المهام والتي من أجلها تم إجراء انتخابات جنيف، وذلك لتوحيد البلاد من خلال تعزيز العلاقات بين شرق البلاد وغربها بين أطراف الصراع الذي كان خلال السنوات الماضية.

بالإضافة إلى مناقشة العديد من الأمور الهامة والتي كان سيكون أبرزها أن يصبح للبلاد جيش واحد قوي وتلك الزيارة الأولى كان من المنتظر أن تنهي وبشكل جذري جميع النزاعات والصراعات ضمن أحد أهدافها، وكان موعدها المحدد أمس الاثنين.

ولكن تم تأجيلها حيث تم الإعلان عن ذلك الأمر مساء يوم الأحد الماضي قبل إجرائها مباشرة ، وهو الأمر الذي دفع الجميع من المواطنين إلى التساؤل عن الأسباب وراء الغاء تلك الزيارة المترقبة.

سبب تأجيل حكومة الوحدة في ليبيا أولى زيارتها إلى بنغازي
سبب تأجيل حكومة الوحدة في ليبيا أولى زيارتها إلى بنغازي

تفاصيل زيارة حكومة الوحدة الوطنية بنغازي

شهدت ليبيا خلال السنوات الأخيرة الماضية العديد من الصراعات المختلفة والنزاعات وذلك بين الشرق والغرب مما أدى إلى انقسام الجيش وأيضا عدم وحدة البلاد ، مما استلزم الأمر وجود حكومة تمثل وحدة الوطن يتم انتخابها من قبل جميع الأطراف السياسية وبالفعل حدث ذلك مطلع العام الحالي في شهر فبراير.

كما تم أيضا انتخاب رئيس لتلك الحكومة وأيضا رئيس لمجلس الوزراء وكان أهم أهدافها هو أن يتم العمل على بدء التوافق بين جميع الأطراف السياسية وذلك ضمن العاصمة طرابلس ومدينة بنغازي ومناقشة أوضاع البلاد من إصلاحها ، والعمل على إجراء انتخابات وطنية.

وتم تحديد موعد زيارة رسمية ، وذلك لتحقيق أبرز تلك الأهداف من إنهاء الخلافات والصراعات نهائيا من خلال إجراء أحد الاجتماعات وذلك بين الشروق في مدينة طرابلس والغرب في مدينة بنغازي الليبية ضمن إجراء أحد الاجتماعات لمناقشة كافة تلك الأمور السابقة.

ولكن تم إرسال قبل موعد تلك الزيارة إحدى الطائرات بوقت استباقي قبل ذهاب الوفد الحكومي إلى بنغازي وكان على متنها عشرات الرجال وذلك ضمن كإجراء تأميني من قبل حكومة الوحدة الوطنية قبل حضور الإجتماع ضمن تلك الزيارة وهو الأمر الذي تسبب في تأجيلها.

وتم إعلان عن الأمر من قبل الحكومة في طرابلس كون تلك الطائرة تم منع هبوطها في مطار مدينة بنغازي الليبية وذلك من بنينا الدولى وعادت مرة أخرى إلى طرابلس.

سبب تأجيل حكومة الوحدة في ليبيا أولى زيارتها إلى بنغازي
سبب تأجيل حكومة الوحدة في ليبيا أولى زيارتها إلى بنغازي

تأجيل زيارة حكومة الوحدة الوطنية 

تأجلت زيارة حكومة الوحدة إلى بنغازي إلى وقت لاحق وذلك لعدة أسباب مختلفة على الرغم من أنه لم يتم توضيحها من قبل الحكومة ، وذلك من كون تم إرسال طائرة قبل موعد الزيارة تضم العشرات من الأشخاص ممن هم ستكون وظيفتهم تأمين الوفد من الحكومة عند وصوله.

ولكن تلك الطائرة لم تهبط من الأساس في مطار بنينا الدولى بل عادت مرة أخرى إلى المكان الذي أقلعت منه وكان السبب وراء رفض هبوطها أنه كان هناك صراعات ونزاعات بين تلك الأطراف حتى بعد تكونين حكومة موحدة و منتخبة إلا أنها لم تنتهي حيث كان من المنتظر وصول فقط الوفد الحكومي دون أفراد تأمين.

حيث كان مهمة هؤلاء الأفراد ممن هم كانوا على متن تلك الطائرة والتي أرسلوا من أجلها هي التأمين والحماية خلال تلك الزيارة من الإجتماع الذي سيتم عقده ، وذلك الأمر كان إشارة واضحه إلى عدم استطاعة السلطات في بنغازي توفير الأمن  للوفد القادم من طرابلس.

على الرغم من أنه عقد سابقاً في تلك المدينة اجتماعات كانت تشتمل على وزارء ، حيث كان ذلك السبب وراء قرار عدم السماح لتلك الطائرة بالهبوط وضرورة عودتها مرة أخرى إلى طرابلس والتي بدورها أجلت الزيارة ، كما أن تصريحات عبد الحميد الدبيبة أيضا خلال الفترة الماضية لعبت دورا كبيراً في ذلك الأمر.

وذلك عند حديثه مع مجموعة من الشباب ممن هم في الشرق من ليبيا أن مدينة بنغازي ستكون لهم مرة أخرى من كونهم  سيعودون إليها ، وهو الأمر الذي تسبب في تطور الأمور بعد ذلك من الهجوم الذي كان ضدده من قبل العديد من الأشخاص في غرب ليبيا وذلك في مدينة بنغازي.

سبب تأجيل حكومة الوحدة في ليبيا أولى زيارتها إلى بنغازي
سبب تأجيل حكومة الوحدة في ليبيا أولى زيارتها إلى بنغازي

إقرأ أيضاً:_

برلماني: زيارة «مدبولي» لليبيا كتبت مرحلة جديدة من التعاون الجاد بين البلدين

الموعد الجديد لزيارة حكومة الوحدة الوطنية 

وتسبب عودة تلك الطائرة وبما تضم من أفراد إلى طرابلس دون حتى هبوطها في المطار بينا الدولي إلى تأجيل تلك الزيارة المترقبة من جميع المواطنين في ليبيا ، أما عن موعدها الجديد فتم الإعلان عن تأجيلها فقط وليس إلغائها ولذلك من المنتظر أن يتم تحديد ذلك الموعد الجديد.

حيث أن المتحدث باسم الشرق في ليبيا وذلك من حكومة عبد الحميد الديبية، و من خلال موقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك “، وذلك يوم الأحد الماضي كتب بياناً تحدث فيه عن تلك الزيارة.

من أنه تم تأجيلها فقط وسيتم اجرؤها مرة أخرى ضمن موعد جديد ولكنه لم يقوم بتحديده حيث تضمن البيان أنها ستكون في وقت لاحق ، وذلك من تأجيل زيارة حكومة الوحدة الوطنية إلى بنغازي.

زر الذهاب إلى الأعلى