الصومال: ٧ قتلى في تفجير انتحاري بمقديشو

شهدت العاصمة الصومالية مقديشو، اليوم الأربعاء، تفجير انتحاري مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن سبعة أشخاص.

وقد أعلنت حركة الشباب عن مسؤوليتها عن تفجير السيارة المفخخة بالقرب من نقطة تفتيش في ضواحي مقديشو اليوم، وفقا لموقع راديو دالسان.

واستهدف الهجوم قوات الحراسة على أطراف مقديشو في منطقة أفغويي الخاضعة لسيطرة الحكومة السابقة.

ونقل راديو دالسان عن أحد شهود العيان قوله إن الانفجار أسفر عن مقتل شخصين أحدهما حارس

وأعلن مسلحو حركة الشباب الذين يقاتلون في الصومال منذ أكثر من عقد للإطاحة بالحكومة المركزية مسؤوليتهم عن الحادث في موقع على شبكة الإنترنت.

وأشارت حركة الشباب أن الهجوم أسفر عن مقتل سبع أشخاص وإصابة 13 آخرين، ويتزامن الحادث مع اشتباكات عنيفة بين الموالين للحكومة والمعارضة في الأيام القليلة الماضية.

وفي السياق، أفادت وكالة رويترز للأنباء، الاحد، باندلاع اشتباكات وإطلاق نار في العاصمة الصومالية مقديشو بين أنصار الرئيس الصومالي ومعارضيه بسبب تمديد ولاية الرئيس فرماجو.

وبحسب “موقع راديو دالسان” الصومالي فقد اندلعت احتجاجات مناهضة للرئيس فرماجو في العاصمة مقديشيو، حيث نزل المتظاهرون إلى الشوارع احتجاجا على تمديد ولاية الرئيس لمدة عامين، كما حظيت المظاهرات بدعم الجيش المؤيد للمعارضة.

اشتباكات بين أنصار الرئيس الصومالي ومعارضيه في العاصمة مقديشو

زر الذهاب إلى الأعلى