الرئيسيةعربى و دولى

مقتل وإصابة 9 جراء انفجار مستودع تصنيع قذائف في إدلب

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن الانفجار الذي وقع قرب مخيم الفروسية في منطقة الفوعة شمال شرقي إدلب، ناجم عن انفجار داخل مستودع تصنيع قذائف، يتبع لمجموعات جهادية.
وأسفر الانفجار عن مقتل اثنين من المقاتلين، ومواطنة في محيط المستودع، بالإضافة إلى إصابة 6 آخرين من قاطني المخيم، بينهم نساء وأطفال.
ومن المرجح أن الانفجار ناجم ضربة جوية تعرضت لها المستودع من الجو ولا يعلم هوية الجهة التي قامت بالاستهداف بعد، فضلا عن تدمير المستودع.
وقد أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان، اليوم الاثنين، بسماع دوي انفجار عنيف في مناطق عدة من إدلب، ناجم عن انفجار مجهول السبب.
ووقع الانفجار في منطقة الفوعة شمال شرقي إدلب، تبعه تصاعد سحابة دخان كبيرة في أجواء المنطقة، ولم ترد معلومات حتى الان فيما إذا كان هناك استهداف أو انفجار مستودعات أسلحة وذخيرة.
وعلى صعيد آخر، أعلن رئيس المحكمة الدستورية العليا السورية محمد جهاد اللحام، اليوم الاثنين، عن أن المحكمة قررت في إعلانها الأولي قبول ترشيح كل من السادة عبد الله عبد الله وبشار الأسد ومحمود مرعي للترشح للانتخابات الرئاسية، ورفض باقي طلبات الترشح المقدمة لعدم استيفائها الشروط الدستورية والقانونية.
وبحسب الوكالة العربية السورية للأنباء، أكد اللحام علي أنه يحق لمن رفضت طلبات ترشحهم التظلم أمام المحكمة خلال ثلاثة أيام اعتباراً من صباح الثلاثاء 4 مايو.
المرصد السوري: دوي انفجار عنيف في إدلب

زر الذهاب إلى الأعلى