المصل واللقاح يحذر: كورونا يتحور في الصيف.. ويزداد انتشاراً وعنفاً

ناشد الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية في المصل واللقاح المواطنين تسجيل طلبات الحصول على لقاح فيروس كورونا مشيرًا إلى أن المملكة المتحدة بها 65 مليون مواطن جرى تطعيم 50 مليون منهم.

وأضاف حصل منهم 15 مليون شخص على جرعتين من لقاح أسترازينيكا وحصل 30 مليون مواطن على الجرعة الأولى وهو ما أدى إلى وفاة ما يتراوح من شخص إلى 4 أشخاص يوميا مقارنة بالأعداد الكبيرة في فترة ما قبل تناول لقاحات كورونا، كما انها أصبحت تتجه إلى الفتح، كما أن المضاعفات لا تتجوزا 1 في المليون.

المصل واللقاح

وأضاف الحداد أن «اللقاحات لم تمنع الإصابات بنسبة 100% لكنها تمنع المضاعفات الخطيرة والوفيات بنسبة تصل إلى 99%».

وتابع الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية بالمصل واللقاح، أن الوفيات في الهند والبرازيل تصل إلى 4 آلاف بشكل يومي كما أنهما في انهيار اقتصادي تام بسبب عدم الحصول على التلقيح: «أتمنى ألا نقلق من اللقاحات، فالمضاعفات بسيطة للغاية ومقتصرة على آلاف طفيفة في منطقة الذراع وارتفاع طفيف للغاية في درجات الحرارة لبعض الحاصلين على اللقاح».

 

وأوضح أمجد الحداد «كورونا أصبحت بالحجم العائلي، والأعداد في ازديدا على مستوى العائلة والإصابة الواحدة تنقل العدوى لبقية أفراد الأسرة، وهذا الأمر يرجع إلى التراجع في التعامل مع المرض .. المواطنون يستهينون بالمرض، اتصل بنا شاب وقال إنه يشتكي من شعور بآلام في العظام فقلنا له إنه يجب أن يتعامل مع هذه الأعراض على أنها إصابة بفيروس كورونا، فرفض متحججا بارتفاع في درجات الحرارة، لكنه اتصل بنا بعد أسبوع وقال لنا إن والده يتلقى علاجه في الرعاية المركزة».

وحول احتمالية انتهاء الأزمة في فصل الصيف، قال الحداد خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج صباح الخير يا مصر المعروض علي شاشة قناة الأولى والفضائية المصرية «مش عاوزين نحط أمل على الحرارة لأن الفيروس يتحور ويتغير شكله وخصائصه والخصائص التي درسناها لا أساس لها، وفي حال عدم الالتزام سيزداد الفيروس انتشارا وعنفا في الصيف، لأن بقاء الفيروس في المجتمع يؤدي إلى تحوره إلى الأقوى أو الأضعف».

طبيب يكشف سر ضعف أعراض كورونا لدى الأطفال عن الكبار

زر الذهاب إلى الأعلى