مستشفى سوهاج الجامعي ينقذ سيدة مصابة بكورونا ويستخرج جنينها بنجاح

نجح فريق من قسم النساء والتوليد بالمستشفى الجامعي بسوهاج من إنقاذ حياة سيدة مصابة بفيروس كورونا بعد إجراء عملية قيصرية عاجلة لها واستخراج جنينها بنجاح .

واوضح الدكتور احمد عزيز رئيس جامعة سوهاج، ان المريضة “ش.ا” وتبلغ من العمر ٣١ عاما قد حضرت الى استقبال النساء والتوليد  تعانى من ارتفاع شديد بدرجة الحرارة حيث كانت حرارتها ٣٩.٥ درجة، مع ضيق بالتنفس واعياء شديد، يرجح اصابتها بفيروس كورونا.

واضاف عزيز أنه وعند فحصها تبين انها فى حالة وضع، حيث انها تعانى من آلام ولادة مع اتساع عنق الرحم بمقدار يدل على ولادة وشيكة، ومن ثم تم اجراء الفحوصات اللازمة التى أكدت اصابتها بفيروس كورونا. وقام الفريق الطبي بعمل الجراحة بنجاح، لافتا أنه تم التأكد من سلامة الام والجنين وهو بصحة جيدة، وتتلقى المريضة حاليا الرعاية اللازمة بقسم العزل بالمستشفى.

وقال الدكتور حسان النعماني القائم بعمل عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفى الجامعي، إن عملية الجراحة أجريت بواسطة فريق جراحي مكون من الأطباء ط. احمد السيد، محمد عبد الحميد، ط. عبدالله احمد رفعت من قسم النساء تحت اشراف الدكتور احمد حسين، مدرس النساء والتوليد النوباتجى والطبيب محمد عبداللاه، المدرس المساعد النوباتجى، كما قام بتخدير المريضة الطبيب محمود خلف مدرس مساعد التخدير، وشاركت في الرعاية بالجنين الطبيبة سمر مدحت، وكان على رأس فريق التمريض الحكيمة وفاء السباعي.

واشار الدكتور حمدي سعد مدير عام المستشفى الجامعي، بأن المستشفى تقوم بعبء الطوارئ على مستوى المحافظة والمحافظات المجاورة، وان المصابين بكورونا الذين يترددون علي المستشفى الجامعي يعانون من أمراض اخرى بجانب اصابتهم بالكورونا، مثل جلطات بالقلب وجلطات بالمخ ونزيف بالمخ، ولادة طبيعية او قيصرية، فشل كلوى حاد او مزمن، امراض مناعية مثل الليمفوما واللوكيميا…..الخ. مما يلقى بعبء ضخم على الأطباء والتمريض بالمستشفى، ورغم ذلك يقوم الجميع بدورهم على الوجه الاكمل.

قرار باعلان حالة الطوارئ بمستشفى سوهاج الجامعي وإلغاء الإجازات

زر الذهاب إلى الأعلى