محمد عز الدين : اتفافيات لإيجاد حلول لأزمة سد النهضة بين مصر والكونغو

قال الدكتور محمد عز الدين رئيس مركز النيل للدراسات الأفريقية : إن زيارة رئيس الكونغو الديمقراطية لمصر أهمية كبيرة ؛ فقد قام بزيارة مصر في شهر فبراير الماضي ، وكرر هذه الزيارة اليوم ؛ وذلك للتنسيق بين مصر والكونغو على مستوى الرئاسة والإدارات .

وأكد أن الإدارات المصرية متنامية منذ القدم ، وهي التي ساعدت ودعمت دولة الكونغو للإتحاد الإفريقي .

وأوضح عز الدين أن رئيس الكونغو حرص على زيارة مصر لبحث مشكلة سد النهضة ، والمشاكل التي ستترتب عليها ، وإصراره الشديد على أن يكون هناك إتفاق ملزم بين مصر والسودان .

وأشار إلى أن العلاقة بين مصر والكونغو الديمقراطية ممتدة منذ عهد الرئيس جمال عبد الناصر ، وهذه العلاقة لما تتآثر أو تزعزع حتى الآن ، وهناك تعاونًا مثمر بين مصر والكونغو في كافة مجالات البنية التحتية و التعليم والري والزراعة .

وأضاف أن هناك إتفاق مصري كونغولي ؛ لتنمية قناة السويس واستغلالها لصالح إفريقيا والكونغو .

ولفت إلى أهمية وضع الكونغو ، حيث أنها رئيس الإتحاد الإفريقي هذا العام ، دولة من دول حوض النيل ، ولها إتفاقيات كثيرة جدًا وهامة في إدارة النيل مع مصر وكافة دول حوض النيل .

وأردف محمد عز الدين في نهاية حواره لبرنامج الأن المذاع على قناة إكسترا نيوز ، أن تطابق الرؤية بين مصر والكونغو في أمر النيل سيساعد باقي دول حوض النيل في أن تتفهم المسألة الملحة لحدوث إتفاق ملزم لدول حوض النيل ؛ لإدارة مياه النيل دون المساس بحقوق دولتي مصر والسودان .

كتبت همسة فتحي

اقرأ أيضا.. السيسي لـ المبعوث الأمريكي: قضية سد النهضة حياة أو موت بالنسبة لمصر

زر الذهاب إلى الأعلى