الكاظمي يتعهد بملاحقة قتلة الناشط العراقي إيهاب الوزني

تعهد رئيس الوزراء العراقي مصطفي الكاظمي، خلال الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء، اليوم الاحد، بملاحقة قتلة الناشط العراقي إيهاب الوزني.
ووجه الكاظمي أجهزة وزارة الداخلية بسرعة الكشف عن قتلة الناشط المدني إيهاب جواد الوزني.
وقال الكاظمي: إن قتلة الناشط الوزني موغلون في الجريمة، وواهم من يتصور أنهم سيفلتون من قبضة العدالة، سنلاحق القتلة ونقتص من كل مجرم سولت له نفسه العبث بالأمن العام.
وأضاف: المجرمون أفلسوا من محاولات خلق الفوضى واتجهوا الى استهداف النشطاء العزّل، لكن القانون سيحاسبهم مثلما سقط آخرون في قبضة العدالة من قبل.
وأصدر الكاظمي توجيهات للوزارات كافة باستنفار اقصى الجهود لتذليل العقبات امام تحدي تقديم الخدمات للمواطن، وبالأخص في مجال الكهرباء.
كما وجه الكاظمي الأمانة العامة لمجلس الوزراء والمحافظين الى اتخاذ الاجراءات الكفيلة بمنع تكرار حوادث حرق المحاصيل الزراعية التي حصلت في الأعوام السابقة.
وقد أطلق مسلحون مجهولون، فجر اليوم الأحد، النار على الناشط المدني، إيهاب جواد الوزني، في محافظة كربلاء، جنوب العراق.
وفتحت القوات الأمنية العراقية تحقيقا لتحديد هوية المتورطين في الاغتيال.
وقالت خلية الإعلام الأمني العراقية إن شرطة كربلاء استنفرت جهودها بحثا عن قتلة الناشط، مضيفتا إنه تم تشكيل فريق مختص لجمع الأدلة في الجريمة.
ويعتبر الوزني أحد أبرز ناشطي محافظة كربلاء، ومن مؤسسي التنسيقيات الاحتجاجية هناك، ويشارك في الاحتجاجات بشكل مستمر.
العربية: القوات الأميركية تبحث عن منفذي الهجمات على قاعدة عين الأسد العراقية

زر الذهاب إلى الأعلى