الخارجية الإيرانية: على السلطات العراقية القيام بواجبها في حماية مقراتنا الدبلوماسية

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، في مؤتمره الصحفي الأسبوعي اليوم الاثنين، حول الهجوم على القنصلية الايرانية في كربلاء، لقد تم التواصل مع السلطات العراقية من خلال القنصلية العامة وسفارتنا في بغداد، وتم اتخاذ الاجراءات اللازمة لمواجهة المحتجين.

حماية المقرات الدبلوماسية

وأضاف: على السلطات العراقية القيام بواجبها في حماية مقراتنا الدبلوماسية، وفقا لوكالة الانباء الإيرانية.
وأدان خطيب زادة بشدة هذا العمل داعيا الحكومة العراقية الى العمل بواجبها في حماية المقرات الدبلوماسية طبقا لمعاهدة عام 1961 .
وأوضح خطيب زادة ان الخارجية الايرانية سلمت السفارة العراقية في طهران مذكرة احتجاج بعد الاعتداء على قنصليتها بكربلاء.
وقد قام بعض المحتجين العراقيين مساء أمس الاحد بالاعتداء على القنصلية الإيرانية في مدينة كربلاء إشعال النار على جدرانها الخارجية، بعد تداول أنباء عن تورط إيران في تمويل الجماعات المسلحة التي أغتالت الناشط العراقي إيهاب جواد الوزني، وتمكنت القوات الأمنية العراقية من تفريق المتظاهرين.
وقد أطلق مسلحون مجهولون، فجر أمس الأحد، النار على الناشط المدني، إيهاب جواد الوزني، في محافظة كربلاء، جنوب العراق.
وفتحت القوات الأمنية العراقية تحقيقا لتحديد هوية المتورطين في الاغتيال.
وقالت خلية الإعلام الأمني العراقية إن شرطة كربلاء استنفرت جهودها بحثا عن قتلة الناشط، مضيفة إنه تم تشكيل فريق مختص لجمع الأدلة في الجريمة.
ويعتبر الوزني أحد أبرز ناشطي محافظة كربلاء، ومن مؤسسي التنسيقيات الاحتجاجية هناك، ويشارك في الاحتجاجات بشكل مستمر.
الخارجية الإيرانية : تنفي صحة خبر تبادل السجناء مع امريكا

زر الذهاب إلى الأعلى