مروحية إسرائيلية تستهدف شخصا يعمل لصالح حزب الله في الجولان

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الاثنين، باستهداف مروحية إسرائيلية موقعًا يتواجد به شخص يعمل لصالح “حزب الله” اللبناني قرب موقع عين التنية غربي بلدة حضر ضمن الجولان السوري، مما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة، وتم نقله إلى إحدى مستشفيات القنيطرة.
وينتمي الشخص المستهدف إلي بلدة مجدل شمس المحتلة، ويقيم في بلدة حضر، وله أبن كان أسير في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ولديه شقيقين قتلوا في معارك سابقة ضد فصائل المعارضة في ريف القنيطرة الشمالي.
وفي السياق، أفاد المرصد السوري لحقوق بقيام مروحية إسرائيلية، في الساعات الاولي من صباح الخميس الماضي، بقصف ثكنة عسكرية للجيش السوري يتواجد بها عناصر يتبعون لسرايا الاستطلاع والرصد في “حزب الله” اللبناني، ببلدة جباتا الخشب، شمالي القنيطرة، قرب الجولان المحتل.
وأطلقت المروحية الإسرائيلية صاروخين من فوق الجولان، مما أسفر عن إصابة ثلاثة عناصر ممن كانوا متواجدين في النقطة العسكرية.
وقد تم الهجوم على نقطة عسكرية أُخرى في محيط تل الشعار، ولم ترد انباء عن هوية المصابين إذا ما كانوا من الجيش السوري، أم من سرايا الرصد والاستطلاع في “حزب الله”.
سوريا: مروحية إسرائيلية تستهدف منزلاً في ريف القنيطرة الشمالي

زر الذهاب إلى الأعلى