محلل سياسي : “غريفيت” حاول كثيرا لحل الأزمة اليمنية 

قال محمود الطاهر الكاتب والمحلل السياسي اليمني ، إن مارتن غريفيت مبعوث الأمم المتحدة للشئون الإنسانية ، يترك اليوم مهمته الأممية في اليمن ، بعدما قام بالعديد من الجهود لحل الأزمة اليمنية .

وأكد أن مارتن غريفيت عمل منذ تعيينه مبعوثًا خاصاً لليمن عام2018 ؛ لإنهاء الحرب في اليمن ، و حاول عدة مرات إحراز أي تقدم لحل الأزمة اليمنية ،مصطدمًا بالكثير من العراقيل ، أهمها فقدان الثقة بين أطراف النزاع ،وهم الحكومة الشرعية وميليشيات الحوثي .

وتابع أن غريفيت حقق نجاحاً في ديسمبر عام 2018 ، توقيع اتفاقية بين الحكومة الشرعية والميليشيات الحوثية ، و كان مكسباً لغريفيت ، ولكن لم يتم تطبيق الاتفاقية علي أرض الواقع .

كما وضح أن غريفيت تم اتهامه أكثر من مرة بالتماهي مع ميليشيات الحوثي في تنفيذ هذا الاتفاق ، مشيراً إلي فشل غريفيت بعد ذلك في جمع طرفي النزاع علي طاولة الحوار ، مؤكداً علي أن غريفيت غلب الجانب الإنساني في الأزمة الليبية علي الجانب السياسي .

وذكر محمود الطاهر أن غريفيت منذ ظهور أزمة كورونا تبني مبادرة جمع طرفي النزاع علي طاولة اتفاق مرة أخري عام2020 ، للاتفاق علي وقف إطلاق شامل للنار ؛ حفاظاً علي الأوضاع السياسية والاقتصادية والإنسانية ، و العودة إلي المفاوضات السياسية .

واستكمل محمود الطاهر مداخلته الهاتفية خلال فضائية العربية مع الإعلامية لارا نبهان ، أن غريفيت فشل في إقناع الحوثيين بالمبادرة الجديدة رغم استعانته بطهران ، مما جعل غريفيت يغادر مهمته الأممية اليوم لما تشهده من تعقيدات كثيرة.

كتبت/ميريهان جمال

اقرأ أيضا.. سيناتور أمريكي يحذر من دور أكبر لإيران في مستقبل اليمن

زر الذهاب إلى الأعلى