كاتب صحفي: العقوبات الأمريكية على حزب الله تنعكس على اقتصاد لبنان

أوضح “طوني بولس” الكاتب الصحفي، ان العقوبات الأمريكية على حزب الله وتورطها مع 7 لبنانيين تنعكس على الاقتصاد المالي للبنان ككل، وحزب الله لا يفصل نفسه عن النظام المصرفي اللبناني.

وأكد أن العقوبات الامريكية أشارت الى ان هناك 6 أشخاص من أصل 7 يستخدمون النظام المصرفي للتحايل على العقوبات لصالح حزب الله، وقد يؤدي هذا إلى انقطاع العلاقات بين المصارف الكبرى التي تقلق على سمعتها، وهذا يؤثر سلبا على لبنان بأنها تنعزل مصرفياً.

وأشار طوني إلى أن العقوبات المتكررة أضعفت حزب الله بمرور السنوات الماضية، ولهذا لجأ إلى الطرق غير المشروعة وتجارة المخدرات والتحايل في النظام المصرفي لتعويض الخسائر.

وأفاد أن هذه العقوبات اضرت بلبنان كثيرا فمنذ بداية فرض هذه العقوبات منذ سنوات تحولت اليوم لبنان إلى دولة معزولة، والدولة اللبنانية لن تنجح بفصل حزب الله عن مؤسساتها.

وأضاف أن لبنان في عزلة سياسيا عن المحيط العربي والدولي نتيجة ممارسات حزب الله، وأيضا الآن لبنان يتجه إلى عزلة مالية نتيجة كذلك حزب الله.

وذكر في برنامج “غرفة الأخبار” على فضائية سكاي نيوز، أن حزب الله أنشأ مصرف القرض الحسن ليواجه المنشآت الرسمية، مضيفاً ان السوق الرسمي يواجه شح في العملات الأجنبية، بينما مصرف القرض الحسن يمتلك سيولة من العملات الأجنبية، ومصارف القرض الحسن يعطي العملات الاجنبية لزبائنه وداعميه، وارتفع حجم المصرف من 200 مليون دولار في عام 2019 وتجاوز الآن 600 مليون دولار.

كتبت: روان الصادق

اقرأ أيضا.. مشروع قانون لـ تسمية اسرائيل بـ دولة بني صهيون .. وثورة وشيكة علي كهوف الضاحية الجنوبية في لبنان

زر الذهاب إلى الأعلى