السر وراء إستهداف الطيران الإسرائيلي أبراج غزة

إستهداف الطيران الإسرائيلي أبراج غزة ، جعل حالة من الحزن العارم تجتاح العالم العربي بأكمله خاصة سكان دولة فلسطين بسبب ما تفعله بها إسرائيل العدو من تدمير وخراب وهدم البيوت على من فيها ولم يقتصر هذا التدمير على الكبار والبالغين فقط ولكنه امتد للشيوخ والمسنين حتى الأطفال فأصبح هناك من يعيشون في الشوارع التي اعتبروها بيوتهم بعد أن شردتهم يد الغدر وأخرجتهم القوات الإسرائيلية من بيوتهم وفراشهم وملجأتهم الوحيد.
لم تكتفي الشرطة الإسرائيلية من تشريد الكبار والصغار وضيق العيشة عليهم بل وصل بهم الأمر لإغلاق دور العبادة والملجأ الوحيد الذي كان أمام ملايين من المسلمون والمسلمات للجوء إليه لأداء الصلوات والدعاء إلى الله حتى تنتهي هذه الأزمة الكبيرة وهو “الحرم القدسي”.
وبعد كل هذا الخراب والتدمير لم تصل إسرائيل إلى هدفها بعد حيث أنها كانت تستهدف من البداية أبراج غزة السكنية والتي قامت القوات الإسرائيلية بتدمير 4 أبراج منها خلال ستة أيام فقط عن طريق الصواريخ، ومن هذه الأبراج: برج هنادي، برج الجلاء، برج الجوهرة، برج الشروق، وهى أبراج تضم نماتب وشقق مليئة بالسكان.

السر وراء إستهداف الطيران الإسرائيلي أبراج غزة
السر وراء إستهداف الطيران الإسرائيلي أبراج غزة

ولم يكن هذا هو التدمير الأول من نوعه، حيث أن الاحتلال الإسرائيلي كان يسعى منذ عام 2014 لضرب البنايات السكنية في غزة، إذ استهدفت إسرائيل في ذلك الوقت أكثر من 500 برج ومنزل ومركز تجاري.
ونستعرض لكم خلال التقرير التالي السر وراء إستهداف الطيران الإسرائيلي الأبراج السكنية في قطاع غزة منذ عام 2014 إلى هذا الوقت من العام الحالي 2021، إليكم التفاصيل:

الطيران الإسرائيلي يستهدف أبراج غزة

كانت قولت الاحتلال الإسرائيلية تستهدف أبراج قطاع غزة منذ عام 2014، وبالفعل دمرت في هذا الوقت أكثر من 500 برج ومنزل ومركز تجاري، وخلال الستة أيام الماضية دمرت إسرائيل العدو أربع أبراج سكنية في غزة أيضًا، بالصواريخ، ومن هذه الأبراج: برج هنادي، برج الجلاء، برج الجوهرة، برج الشروق، وهى أبراج تضم نماتب وشقق مليئة بالسكان.
قال خبراء لوكالة الصحافة الفرنسية إن إسرائيل تستهدف الأبراج السكنية في قطاع غزة، لتذكير الفلسطينيين بأن الجميع سيدفع ثمنا لهذه الحرب، ولإثبات إنجازاتها في المعركة، بالإضافة إلى أن إسرائيل تسعى من خلال تدميرهذه الأبراج إلى ضرب الحاضنة الشعبية للمقاومة الفلسطينية، ورفع فاتورة المعركة، وحسمها سريعًا.

ويرى سياسيون أن الأبراج السكنية في قطاع غزة كانت ضمن الأهداف الإسرائيلية خلال مختلف الحروب السابقة على القطاع منذ عام 2014، والتي دمرت فيه أكثر من 500 برج ومنزل ومركز تجاري، وفقًا لما نشرته وكالة الصحافة الفرنسية.

السر وراء إستهداف الطيران الإسرائيلي أبراج غزة
السر وراء إستهداف الطيران الإسرائيلي أبراج غزة

قال خالد الغرابلي، المحلل المتخصص في الشئون الدولية قوله، للوكالة الفرنسية، إن إسرائيل تبلغ سكان الأبراج التي تنوي قصفها بإخلائها من أجل نسفها، وفي نفس الوقت تتحدث عن اتخاذها ملاذًا لقادة حركة حماس.
أكد الغرابلي إن إسرائيل العدو لم تقدم دليلًا ملموسًا إلى الأن يدعم روايتها ومبرراتها لقصف الأبراج السكنية في غزة.

ونستعرض لكم أيضًا ما فعلته القوات الإسرائيلة في فلسطين خلال الأيام الماضية من تدمير وحروب وقذف وخراب للبيوت عبر قصف أبراج غزة على من فيها:
أولًا: اقتحام الحرم القدسي
أعلن المفتش العام للشرطة الإسرائيلية، يعقوب شبتاي، عن اغلاق “الحرم القدسي” يوم الاثنين الماضي الموافق 10 مايو لعام 2021 الجاري، امام زيارات غير المسلمين، وفقًا لما أوردته هيئة الإذاعة الإسرائيلية الرسمية.
أوضح المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية شبتاي، واللواء دورون تورجمان، قائد لواء القدس، إن قرار المفتش العام للشرطة الإسرائيلية، يعقوب شبتاي جاء لإنهاء أعمال الشغب ولكنه سمح بحرية أداء العبادات في القدس.

السر وراء إستهداف الطيران الإسرائيلي أبراج غزة
السر وراء إستهداف الطيران الإسرائيلي أبراج غزة

أضاف شبتاي أن هناك الآلاف من عناصر الشرطة الإسرائيلية وحرس الحدود الذين انتشروا منذ ساعات الصباح الأولى من اليوم الاثنين الموافق 10 مايو، في القدس والبلدة القديمة، وذلك لتأمين الأوضاع والحفاظ على سلامة وأمن العامة.

غارات إسرائيلية في أول أيام عيد الفطر

لم تكتمل فرحة الفلسطينيون في مدينة القدس بعيد الفطر، وذلك لأن سكان قطاع غزة لم يتمكنوا من أداء الصلاة بفعل الغارات الإسرائيلية العنيفة التي صوبت عليهم، والتي أدت إلى دخول ظلام دامس مع انقطاع الكهرباء وخدمات الإنترنت عن عدة مناطق جراء القصف المتواصل لليوم الرابع على التوالي.
ووصلت عدد الغارات الإسرائيلية العنيفة التي وجهت على القطاع إلى 500 غارة، استهدفت مواقع أمنية وشرطية وأبراج سكنية مأهولة بالسكان، كما وصل عدد الشهداء والضحايا جراء الغارات الإسرائيلية العنيفة التي وجهت على القطاع إلى 69.

فلسطين: ارتفاع ضحايا القصف الإسرائيلي على غزة إلى 181 شخصا

زر الذهاب إلى الأعلى