المتحدث بإسم الرئاسة الفلسطينية: شعبنا صامد في القدس من أجل الحصول على أرضه

 

قال نبيل ابو ردينة المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية، إن الشعب الفلسطيني صامد على أرضه، وصامد في القدس، ومحافظاً على المقدسات من أجل الحصول على أرضه.

فأردف، أن العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة مستمر وبوحشية غير مسبوقة من قبل، والعداون الإسرائيلي يريد تحويل غزة إلي مقبرة ومدن مهجورة.

وأكمل نبيل، أن تكاتف الشعب العربي ضد الكيان الصهيوني هو أمر ضروري لتخاطب المجتمع الدولي وتحديداً الإدارة الأمريكية لسرعة وقف العدوان الإسرائيلي على المدنيين في قطاع غزة.

وأضاف، أن العدوان الإسرائيلي يستخدم أسلحة أمريكية وإسرائيلية حديثة تقوم بتجربتها لأول مرة، وهذة الأسلحة تقوم بأسقاط أبراج كاملة في غدون ثواني معدودة، وعمليات دعم الأسلحة الأمريكية إلي إسرائيل مستمرة.

وأشار نبيل، إلي حديث نتنياهو أن إسرائيل لديهم اهداف محددة ولن تتوقف عن القصف إلا بعد الإنتهاء من تلك الأهداف، وأن المحتلين يريدون هدنة طويلة لذلك يستمروا في العدوان على المندنيين في غزة.

وأوضح، أن إسرائيل تشن الحرب كل عدة أعوام، لإجبار العرب عن التنازل على القدس، وإنهاء دولة فلسطين، والإستيلاء على أراضى عربية، ومن أهدافهم قتل المدانين والتخلص من فلسطين والاستحواذ عليها.

كتبت/ منة الله حسين

زر الذهاب إلى الأعلى