عقوبة صفع الرئيس الفرنسي .. الحبس 6 اشهر لاعتدائه على موظف عام

- الواقعة تسقط هيبة ماكرون .. تخصم من رصيده الانتخابي.. وتؤثر على مستقبله الرئاسي بقصر الإليزيه

مازال اسم ماكرون الرئيس الفرنسي يتصاعد عبر محركات البحث ويتصدر منصات الترند ، وذلك في اعقاب واقعة الصفع الأخيرة ، التي تعرض لها في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء خلال جولة انتخابية له بمنطقة ” لادروم ” جنوب شرق فرنسا ، ماكرون تلقي ضربة مباغته علي وجهة من احد الشباب وهو يصرخ في وجهة ” يسقط يسقط مانويل ماكرون ” وكان الموقف مفاجئاً وبدا انه احدث صدمة عنيفة اصابت الرئيس الفرنسي بالذهول ، والذي ألتف حوله مجموعة كبيرة من رجال الحرس بينما انقض اخرون علي الشاب الجاني وتم اعتقالة بعد ان تعرض للضرب والركل بالأقدام والأيدي قبل ان يتم اعتقاله .

الترند الأكثر بحثاً وتداولاً

الواقعة تصدرت الترند عالمياً ، واصبح وسم ماكرون او صفعة ماكرون هو الوسم الأكثر بحثاً وتداولاً بين المغردين ورواد مواقع التواصل الاجتماعي وسط تساؤلات عن مصير الجاني بعض القبض علية والعقوبة المنتظره بحقة جراء ما أقترفت يداه وتفرق رواد السوشيال ميديا بين مؤيد لواقعة الصفع بسبب تأييد ماكرون للرسوم المسيئة للنبي بوصفها حرية رأي وبين رافض لأسلوب العنف والتطاول والأعتداء الجسدي واللفظي .

بينما اكد البعض ان الواقعة ربما تؤثر سلباً علي مصير الرئيس الفرنسي ماكرون في الانتخابات الرئاسية المقبلة كونها تعد إهانة لرئيس الدولة ، إهانة تسقط عنه جانب كبير من الهيبة ، التي ينبغي ان يتمتع بها رأس الدولة الساكن في قصر الأليزية .

إطلاق سراح المتهم بأمر ماكرون

حيث عقب نبيل سامح علي الواقعة مغرداً : صفع الرئيس الفرنسي ⁧‫ماكرون‬⁩ علي وجه من مواطن فرنسي اثناء زيارته لجنوب فرنسا اللهم اخذله اكثر هذا النمرود .. وقال وليد نقيش : ‏الكل يتساءل عن عقوبة المواطن الذي صفع الرئيس الفرنسي ، واعلمكم انه تم اطلاق سراحه في لحظة الحادثة بأمر من ايمانويل ماكرون نفسه .. بينما علق الدكتور صالح معترضاً علي تصرف المواطن الرهيب : للآن لا أجد أي مبرر لتصرف هذا الشخص الذي صفع الرئيس الفرنسي ، بلد فيه من الحريات أن تنتقد الرئيس بما شئت ، اما إستخدام العنف ضد أي شخص فهو أمر مرفوض ، فإن قبلناه على الغير فلنقبله على أنفسنا ، هناك حدود للتصرفات والإحترام يفرضه علينا ديننا ، والأديان السماوية الأخرى للتعامل مع الآخرين .

الصفع يدخل ضمن حرية الرأى و التعبير

وغرد مختار الفقيه : ‏⁧‫صفع‬⁩ الرئيس ماكرون تطبيق عملي لحرية التعبير التي يروج لها، في سياق تبريره للرسوم الكاريكاتورية المسيئة ، فلماذا يتم اعتقاله الشاب ؟ .. بينما كتبت د ليلي حمدان : الأكثر إيلاماً من صفع الرئيس الفرنسي المتعجرف أمام العدسات والعامة، ردود الفعل المباركة والسعيدة بالصفعة في العالم الإسلامي .. وكتب حساب اخر يحمل اسم انتراوي قديم 19 : في مثل هذا اليوم من عام 632 توفي أعظم وأشرف خلق الله وخاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ، وفي هذا اليوم تم صفع الرئيس الفرنسي ، ماكرون الذي اساء للنبي .. وقال أسعد طه : صفعة مستحقة .. بينما قال سام ناصف : حادثة الصفع تدخل ضمن حرية الرأى و التعبير ، ويجب أن يخرج صافعه من المعتقل و يتم الإفراج عنه .. بينما علق حساب اخر وكتب : يجب منح الرجل الذي صفع الرئيس الفرنسي العنصري ماكرون وسام الشجاعة .


رئيس الصدفة اساء للرسول

وقال عبد الله الشايحي : ‏صفعة‬⁩ ماكرون وأسم ماكرون‬⁩ يتصدران في عدة دول بعد واقعة الصفع التي تعرض لها رئيس الصدفة أثناء زيارته لجنوب شرق ⁧‫فرنسا‬⁩ ، والذي يدعم نشر رسوم كاريكاتورية تسئ للرسول صلى الله عليه وسلم ويستمر ماكرون ووزير داخليته المتطرف بإغلاق المساجد واستفزاز والتضييق على مسلمي بلاده ما أدى لانتشار وسم قاطعوا البضائع الفرنسية‬⁩ ، وتابع عبد الله الشايحي تغريداته قائلاً : لقد ذكرتني ⁧‫الصفعة وفرح كثير من العرب والمسلمين بالواقعة ، ذكرتني برمي الصحفي العراقي منتظر الزيدي الرئيس جورج بوش الابن بفردتي حذائه في آخر زيارة لبوش لـ العراق‬⁩ عام 2008 وذلك لاحتلال قواته العراق والمآسي التي سببها ، ولم يندم منتظر على إهانته بوش .. وعلق حساب يحمل اسم رحاب قائلاً : ‏فرنسي يميني يصفع الرئيس ماكرون على وجهه، والحديث حتى الآن يدور حول رفض العنف السياسي ، بينما يقول الخبراء إن المواطن الفرنسي ( الذي صفع الرئيس على وجهه ) سيواجه عقوبة الاعتداء على موظف عام أثناء تأدية وظيفته ، تماماً كأنه اعتدى على موظف حكومي في أي مكان…!! ، والتي لا تتجاوز عقوبتها السجن 6 اشهر .

اقرأ أيضا.. تفاصيل صفع الرئيس الفرنسي ماكرون بالقلم

زر الذهاب إلى الأعلى