منوعات

حالات يجب عليها عزل نفسها لتجنب الإصابة بالكورونا


نشرت الصفحة الرسمية لمنظمة خريجي الأزهر، نصائح للعزل والوقاية من الإصابة بالكورونا في الوقت الذي اجتاح فيروس كورونا العالم وتزايد حجم المخاوف من الإصابة به ، فيحاول كل شخص أن يلتزم بالتعليمات التي من شأنها أن تمنع تفشي المرض، وخصوصا العزل الذاتي لتجنب الإصابة بـ كوفيد-19.

وفي هذا السياق اكد عدد من الخبراء بالعالم أن العزل الذاتي هو الحل لتقليل تفشي المرض، والوقاية من الإصابة بالكورونا وينصح الخبراء بتطبيقه لمدة أسبوعين، ولكن أيضا يرى بعض الأطباء والعلماء أن هناك حالات لا تكفيهم هذه الفترة، بل يُنصح بعزلهم ذاتيا لمدة 12 أسبوعًا، “لحماية” أنفسهم من المرض، وهؤلاء هم أصحاب المناعة الضعيفة.

ونستعرض في السطور التالية الحالات التي يجب أن تعزل نفسها وتلقى العناية الصحية المشددة :

١-الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا
٢-النساء الحوامل
٣-مرضى الصدر
٤-مرضى السرطان
٥-مرضى نقص المناعة الأولية (PID)
٦-الأشخاص الذين يعانون من أمراض شديدة في أجهزة الجسم

في سياق أخر تشابه إلى حد كبير بين فيروس الأنفلونزا وفيروس كورونا ولكن هناك بعض الفروق التي تساعد في التمييز بينهما.
◄ الفرق بين أعراض الأنفلونزا عن فيروس كورونا

تتشابه أعراض فيروس كورونا وأعراض الأنفلونزا إلى حد كبير ولذلك يصعب على كثير من الأشخاص التمييز بينهما ولكن هناك مجموعة من الفروق التي يمكن الإستعانة بها لتحديد نوع الإصابة حيث تعتبر نزلات البرد والانفلونزا والفيروسات التاجية مثل فيروس كورونا فيروسات معدية تؤثر على الجهاز التنفسي كما أنها تنتقل بنفس الطرق سواء من خلال الإتصال المباشر مع شخص مصاب أو ملامسة سطح يحمل الفيروس.

◄ الفرق بين أعراض نزلات البرد والانفلونزا وكورونا

أعراض الأنفلونزا
– سعال.
– إعياء.
– حمى.
– قشعريرة.
– صداع
– الام في العضلات والجسم.
– سيلان الأنف.
– انسداد الأنف.
– التهاب الحلق.
– القيء والإسهال.
وقد تتضمن نزلات البرد حمى ولكنها تكون أقل حدة وغالباً ما تؤثر على الجهاز التنفسي العلوي فقط مما يسب احتقان الجيوب الأنفية البسيط وسيلان الأنف والسعال.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق