تكنولوجيا

سبب تصنيف هواوي شركة تهدد “الأمن القومي الأمريكي”؟

يبحث العديد من مستخدمي الهواتف المحمولة وخصوصا التابعة لشركة هواوي عن اعتبار أمريكا لشركة الشركة الصينية تهدد الأمن القومي ، حيث ظهر خلال السنوات الأخيرة في كافة أنحاء العالم تقدم جديد وذلك من الهواتف المحمولة والتي تستخدم عن طريق شريحة هاتف تابعة لشركة من شركات الاتصالات والتي تتغير من دولة إلى أخرى.

وازدادت المنافسة بين الشركات وذلك لتقديم أفضل هاتف بمميزات مختلفة تسهل الحياة على المواطنين بما يتواكب مع سرعة العصر الحالي والتقديم في كافة المجالات ، وخلال السنوات الأخيرة اختفت شركات هواتف كانت الأولى وأصبحت شركات أخرى لها الصدارة ، وذلك من شركة ” هواوي” الصينية، وشركة ” آبل” الأمريكية وبالطبع يوجد شركة أخرى حيث تعتد تلك الشركات من الأكبر في العالم.

اقرأ المزيد: تعرف علي أسعار ومواصفات هاتف هواوي بي 40 (Huawei p40).. اهم المزايا والعيوب

هاتف هواوي الجديد

وتنتج كل شركة من تلك الشركات هاتف جديد ومتميز وذلك خلال فترات متقاربة ، وذلك من خلال الدعاية المسبقة وذلك من الإمكانيات والتحديثات الجديدة وموعد الطرح في الأسواق في البلاد المختلفة ، ومن ثم الأسعار  ويقوم الآف بالحجز حتى قبل طرح الهاتف في الأسواق.

مقالات ذات صلة

ودائما تحاول كل شركة جذب العميل وذلك من ناحية مميزات الهاتف والتي تعتبر أول تحديث سبقت به الشركة أو من خلال السعر والذي يعتبر ممتاز مقارنة بالمواصفات الجديدة ، ولذلك اعتاد عملاء الشركات على الجديد ، وأصبح السوق الخاص بالهواتف متعارف فيه أكبر وأفضل الشركة والتي منها الشركة الصينية والمنتحة للهواتف المحمولة والتي يتم بيعها في العديد من الدول حول العالم.

ماهي شركة هواوي

تصنف الشركة الصينية أنها من أفضل وأكبر شركات الهواتف المحمولة والموجودة في العالم حيث تتميز تلك الشركة بأنها يتم شراء الهواتف التي تنتجها في السوق بمعدل يتنافس مع ما يتم بيعه من قبل شركة “آبل”.

وتتميز تلك الشركة أيضا بالتطور السريع والمستمر وهو الأمر الذي يتطلبه سوق الهواتف وذلك كون التقدم التكنولوجي سريع ، والعملاء دائما يفضلون المميزات التي تساعد في الحياة من إنجاز المهام والأعمال وخصوصا في العمل والدراسة.

واستطاعت الشركة الصينية وذلك خلال السنوات الأخيرة منذ ظهورها تحقيق مبيعات كبيرة وذلك في الدول التي تبيع فيها هواتفها ، وعلى الرغم من ذلك فإن هناك بلدان حظرت استخدام هواتف هواوي وذلك للعديد من الأسباب المختلفة ، ومنها المنافسة بين “آبل” ، و”هواوي”.

وأيضا كان في السابق تعتمد شركة “هواوي” الصينية على شركة “آبل” وذلك كاتفاقية بين الشركتين ولكنها انتهت وأصبحت الشركة معتمدة على مواردها الذاتية وذلك في عملية التطوير والإنتاج ، حيث تحاول تلك الشركة تقديم نوعية جديدة من الهواتف تستقطب العديد من العملاء سواء السابقين أو الجدد حول العالم.

تهديد شركة هواوي للأمن القومي الأمريكي

تحاول الشركة الصينية وذلك بعد اعتمادها بشكل تام حاليا على التطور في مجال تصنيع الهواتف ، وتحقيق مبيعات كبرى وأيضا المنافسة بين الشركات الأخرى وذلك بناء على موارد الشركة ، وذلك بانتهاء الاتفاقيات والتي كانت تجعل “هواوي” تعتمد على شركة “آبل” الأمريكية ، و هيئة الاتصالات الفيدرالية وذلك في الولايات المتحدة الأمريكية.

اعتبرت شركة “هواوي” الصينية ، من الشركات والمتخصصة في مجال الهواتف المحمولة وغيرها من أجهزة الاتصالات المختلفة والتي تمثل تهديدا وذلك للأمن القومي للبلاد والتي هي الولايات المتحدة ، حيث يحظر استخدام تلك الهواتف في أمريكا وأيضا العديد من البلاد الأخرى.

وأيضا تعتبر شركة” هواوي” من الشركات القوية والكبرى في مجال الهواتف المحمولة ، والتي يتم بيع هواتف وذلك فيما يتخطى 150 بلد مختلفة حول العالم ، بالإضافة إلى عمل ألاف الموظفين في تلك الشركة وذلك لإنتاج جميع تلك الهواتف وأيضا غير ذلك من أجهزة الاتصالات المختلفة.

سبب تهديد شركة هواوي للأمن القومي الأمريكي

يذكر أنه تم اعتبار شركة “هواوي” الصينية وذلك كتهديد للأمن القومي للولايات المتحدة ، حيث يعود ذلك الأمر إلى كون التكنولوجيا المستخدمة من قبل الهواتف قد تخترق الأمن والخصوصية ، وذلك عبر الهواتف الخاصة بالمستخدمين حيث من الممكن أن تحصل الشركة على كافة بيانات العملاء الموجودة على الهواتف بكل سهولة ، وذلك دون أدني معرفة من العملاء ، حيث يفضل الجميع أن يكون الاستخدام للتكنولوجيا آمن وأن تظل البيانات محمية وذلك بناء على خصوصية العملاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى