الآن

استاذ الآثار : “لعنة الفراعنة” كانت تقال لأغراض سياسية

قال الدكتور صبحي عاشور استاذ الاثار، إن لعنة الفراعنة ما هي الا كوميديا لا يوجد ما يسمى بلعنة الفراعنة.

و أضاف خلال مداخلة هاتفية على قناة “اكسترا نيوز ” أن “لعنة الفراعنة ” كانت تقال من جهات معينة لاغراض سياسية مصر كانت منخرطة فيها.

و أكمل أن مدينة في عظمة القاهرة كان يوجد بها المتحف المصري فقط، هذا قليل على مدينة القاهرة و الحركة السياحية، متابعا : “مدينة القاهرة ذات اهمية سياحية و تاريخية بهذا الامتداد لا يصح أن يوجد بها متحف واحد فقط” .

وأوضح أن المتحف المصري الكبير له رسالة وله مفهوم يعبر عن الملكية المصرية و فكرة الحكم.

و استطرد أن مصر المكان التي بدأت منه الحضارة الاولى في العالم وهي التي علمت اليونانين ومن بعدهم الرومان، حتي حينما كانت اوروبا تنهض رجعوا للاصول اليونانية ، ارسطو وافلاطون و هؤلاء تعلموا في مصر القديمة، مختتما : “هذا هو المعنى الفعلي لمصر ام الدنيا”

حقيقة علاقة لعنة الفراعنة بحوادث مصر الأخيرة.. زاهي حواس يجيب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى