الرئيسيةالكورة أجوان

قرار عاجل بشأن طعن مرتضى منصور على قرار وقفه 4 سنوات

قررت محكمة القضاء الإدارى، بمجلس الدولة، تأجيل طعن مرتضي منصور رئيس الزمالك السابق والذى طالب فيه بوقف القرار الصادر من اللجنة الأولمبية المصرية، بإيقافه عن مزاولة أى نشاط رياضى لمدة 4 سنوات، وإلزام إدارة نادى الزمالك بالدعوة لجمعية عمومية لانتخاب رئيس جديد للنادى، لجلسة 18 ابريل الجارى.

حيث نظرت محكمة القضاء الإداري، بمجلس الدولة، اليوم الأحد، الدعوى المقامة من رئيس الزمالك المعزول، مرتضى منصور، والتي طالب فيها بوقف القرار الصادر من اللجنة الأولمبية المصرية، بإيقافه عن مزاولة أي نشاط رياضي لمدة 4 سنوات، وإلزام إدارة نادي الزمالك بالدعوة لجمعية عمومية لانتخاب رئيس جديد للنادي.

واختصمت الدعاوى التي حملت أرقام 2015، 2250 لسنة 75 قضائية، وزير الشباب والرياضة والمدير التنفيذي لوزارة الشباب والرياضة، وهشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية.

كانت اللجنة الأولمبية، أعلنت في 4 أكتوبر الماضي، منع رئيس نادي الزمالك، عن مزاولة أي نشاط رياضي، أربع سنوات، بعد ثبوت عدة مخالفات منسوبة إليه، وطلبت إجراء انتخابات لاختيار رئيس بديل له.

وغرّمت اللجنة رئيس الزمالك المعزول 100 ألف جنيه مصري، بعد التحقيق في شكاوى مقدمة من عدة شخصيات رياضية، “يتضررون جميعهم من قيام رئيس نادي الزمالك بسبهم وقذفهم، والإساءة إليهم إلى المؤسسات الرياضية التي يمثلونها، مستخدما في ذلك قناة الزمالك الفضائية، والتي أخرجها عن دورها الرياضي”.

واعتبرت اللجنة، أن مخالفات رئيس الزمالك، شكلت “خروجًا صارخًا على الدستور والقوانين والمواثيق المصرية والدولية، وهو الأمر الذي صار معولًا لهدم القيم والمثل الرياضية، وإهدارًا للمعاني السامية التي ترتجيها الأمم المتحضرة من الرياضة”.

كانت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، قضت في وقت سابق، بعدم قبول الدعوى المقامة من رئيس نادي الزمالك المعزول، ضد اللجنة الأولمبية المصرية، وضد القرارات التي تم اتخاذها في عام 2018 ضد الزمالك، والتي طالب فيها بوقف قرار وزارة الشباب والرياضة، بإيقافه لمدة عامين، ومنعه من دخول الملاعب، ونقل مباريات الفرق إلى خارج النادي.

واختصمت الدعوى رقم 1716 لسنة 73 قضائية، رئيس اللجنة الأولمبية ووزير الشباب والرياضة.

الإثنين الأسود على رأس مرتضى منصور.. رئيس الزمالك يفشل في استعادة منصه

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى