ترند و سيو

لماذا رفضت مصر والسودان مقترح اثيوبيا حول سد النهضة ؟

أعلنت مصر برئاسة رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي عن رفضها مقترح اثيوبيا حول سد النهضة الذي قدمته مؤخرًا بشأن أزمة السد، والذي يدعو إلى تشكيل آلية لتبادل البيانات وكافة المعلومات حول إجراءات تنفيذ المرحلة الثانية من ملء سد النهضة والتي كانت قد أعلنت عنها إثيوبيا خلال الفترة السابقة على أن يتم الملء مع بداية موسم الأمطار المقبل.

حرص الناطق الرسمي باسم وزارة الموارد المائية والري، محمد غانم، على توضيح سبب رفض مصر مقترح اثيوبيا حول سد النهضة في تبادل البيانات وكافة المعلومات حول إجراءات تنفيذ المرحلة الثانية من الملء، مؤكدًا أن المقترح تضمن العديد من المغالطات والادعاءات التي لا تعكس حقيقة مسار المفاوضات بين الدول الثلاث “مصر، السودان، إثيوبيا”، على مدار السنوات الماضية.

حوار السيد الوزير مع الاعلامى عمرو اديب فى قناة ام بي سي مصر للحديث عن تطورات ملف سد النهضة

تم النشر بواسطة ‏وزارة الموارد المائية والري‏ في الأحد، ١١ أبريل ٢٠٢١

كما أشار محمد غانم إلى أن مقترح اثيوبيا حول سد النهضة يخالف المبادئ والاتفاقات بشأن ملء السد، والتي وقعتها الدول الثلاث في عام 2015 الماضي، بالإضافة إلى أنه يخالف مقررات القمم الإفريقية التي عقدت حول ملف سد النهضة، والتي أكدت ضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم بين الدول الثلاث حول ملء السد وتشغيله.

لماذا رفضت مصر والسودان مقترح اثيوبيا حول سد النهضة ؟
لماذا رفضت مصر والسودان مقترح اثيوبيا حول سد النهضة ؟

اقرأ المزيد: وزير الخارجية الأسبق : سد النهضة تحول من تنمية إلى تعنت مع مصر والسودان

السودان ترفض مقترح اثيوبيا حول سد النهضة

من جانبها أكدت وزيرة الخارجية السودانية، على ضرورة تبادل المعلومات بين الدول الثلاث حول سد النهضة، مؤكدة على ضرورة الالتزام باتفاق محدد.

كما أشارت وزيرة الخارجية السودانية لرفض دولتها مقترح اثيوبيا حول سد النهضة الذي قدمته أديس أبابا حول تبادل المعلومات عن عملية الملء الثانية لسد النهضة.

وكانت السودان قد أعلنت أنه سيتم البدأ في حجز 600 مليون متر مكعب من المياه بخزان جبل أولياء الواقع على النيل الأبيض، في محاولة منهم لضمان تلبية احتياجات مياه الشرب والزراعة.

مخاطر الملء الثاني لسد النهضة على مصر

لماذا رفضت مصر والسودان مقترح اثيوبيا حول سد النهضة ؟
لماذا رفضت مصر والسودان مقترح اثيوبيا حول سد النهضة ؟

تجدر الإشارة إلى أن الدكتور محمد نصر الدين علام وزير الري الأسبق، قال في تصريحات سابقة له، إن شروع إثيوبيا في الملء الثاني لسد النهضة دون اتفاق مسبق مع مصر والسودان يستنفد المخزون المائي بالسد العالي، مشيرًا إلى أن الاجتماعات خلال العام الماضي كانت عشوائية وليست بأجندة وجدول زمني وتحديد ما يجب الاتفاق عليه والالتزام بمسار تفاوضي سليم، لذا تم رفض مقترح اثيوبيا حول سد النهضة.

أضاف وزير الري الأسبق أن من أهم مخاطر الملء الثاني للسد هو فرض الإرادة السياسية الإثيوبية علي دولتي المصب “مصر والسودان”، واستغلال المياه سواء بفتح بوابات السد أو حجزها مما يتحكموا في القرار السياسي في مصر.

مخاطر الملء الثاني لسد النهضة على السودان

كما كشف وزير الري السوداني ياسر عباس، عن مخاطر الملء الثاني لسد النهضة من دون اتفاق يصلح للدول الثلاث، والتي قال عنها إنها ستؤثر سلبًا على عددًا من القطاعات، من بينها: القطاع الزراعي والكهرباء ومياه الشرب.

من جانبه أكد عباس شراقي، أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية في جامعة القاهرة، أن خطورة الملء الثاني ستظهر آثارها بشكل مباشر على السودان، لأن لديه سد الروصيرص الذي تبعد بحيرته نحو 20 كيلو مترا عن سد النهضة، مما يجعل السدود السودانية فارغة، وسينخفض مع مستوى نهر النيل، ولن تكون هناك مياه في محطات الشرب السودانية، ما يعرض البلاد لخطر داهم ونقص كبير في مياه الشرب و الكهرباء.

لماذا رفضت مصر والسودان مقترح اثيوبيا حول سد النهضة ؟
لماذا رفضت مصر والسودان مقترح اثيوبيا حول سد النهضة ؟

وبسبب عدم وضوح أديس أبابا في مفاوضات سد النهضة أعلنت القاهرة عن رفضها التام لـ مقترح اثيوبيا حول سد النهضة، والذي يتمحور حول تشكيل آلية واضحة ومحددة لتبادل البيانات وكافة المعلومات المتعلقة بإجراءات تنفيذ المرحلة الثانية من ملء سد النهضة والتي قد سبقت وأعلنت عنها دولة إثيوبيا خلال الفترة السابقة على أن يتم الملء مع بداية موسم الأمطار المقبل، ولكن لم تقبل مصر هذا الاتفاق تماما.

الجدير بالذكر أن رئيس الجمهورية المصري عبد الفتاح السيسي حاول التوصل إلى حل سلمي ومفاوضات مع إثيوبيا برئاسة أدريس أبابا، بعدما أعلن عزمه عن ملء سد النهضة للمرة الثانية، ولكنه ظل على تعنته ورفضه إلى التوصل إل اتفاق يتناسب مع الدول الثلاث، كما أنه حرص على التعامل بسياسة فرض الأمر الواقع في جولات التفاوض .

زر الذهاب إلى الأعلى