ترند و سيوأهل الفن

حاشر دماغك ليه.. تطورات الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب

 

يتابع الجمهور تطورات الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب والتي بدأت بعد الحكم الذي صدر من قبل المحكمة الإقتصادية لصالح ” أشرف أبو المجد ” ، والذي اشتهر خلال السنوات الأخيرة الماضية بالطيار الموقوف بسبب إحدى الصور والتي تم تداولها على مواقع التواصل.

عندما سمح للفنان المشهور أن يقود الطيارة الخاصة به بدلاً عنه ، وذلك الأمر يتعارض مع قوانين الأمن والسلامة الخاصة بتلك المهمة مما تسبب في سحب رخصة الطيران التي كان يمتلكها إلى مدى الحياة ، وبهذا كان قد خسر مهنته بسبب صورة كان الغرض منها الترويج لإحدى الأغاني الجديدة .

وبدأت القضايا وذلك لحصوله على تعويض المناسب ، وفي إحدى القضايا والتي كانت بداية الأسبوع الحالي حصل على تعويض 6 مليون جنيه ومازالت الأزمة الخاصة به مع محمد رمضان مستمرة.

أزمة محمد رمضان وعمرو أديب

كانت بداية الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب ، وذلك بعد الحكم الذي صدر من قبل المحكمة الإقتصادية يوم السبت الماضي ، وذلك لصالح الطيار الموقوف ” أبو المجد ” ، وذلك بصرف تعويض قيمته 6 مليون جنيه ، ولكن ردة فعل محمد رمضان كانت غير متوقعة .

حيث نشر فيديو من خلال الحساب الخاص به على منصة ” انستجرام ” ، وهو موجود داخل حمام السباحة في منزله وعلى موسيقى أحد أغانيه كان يلقي الدولارات وهو وسط المياه مما تسبب في هجوم وانتقادات الجمهور له بعد ذلك التصرف والذي تزامن بعد إيقاع الغرامة عليه.

بسبب تصرف سابق أقدم عليه من نشر صورة كانت أزمة من الازمات التي اشتهر بها ، ولم يتوقف الأمر عند ذلك حيث تم نشر فيديو جديد ولكن هذه المرة الدولارات تغطي جميع المساحة الظاهرة في الفيديو من المنزل ، و يقوم محمد رمضان بمناداة حيوانه الأليف ويرمي له الدولارات.

تطورات الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب
تطورات الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب

سبب أزمة محمد رمضان وعمرو أديب

وكان الأمر الذي تسبب في أزمة محمد رمضان وعمرو أديب ، هو رد الفعل الذي حدث بعد الحكم بدفع مبلغ مالي وهو 6 مليون جنيه للطيار الموقوف ، حيث ومن خلال برنامج ” الحكاية ” ، وهو البرنامج الخاص بالإعلامي عمرو اديب خلال تلك الفترة والذي يقدمه للمشاهدين في مصر والوطن العربي.

عبر قناة mbc مصر ، تم مناقشة جميع الأحداث من تطورات أزمة محمد رمضان مع ذلك الطيار بدء من التعويض وحتى الفيديوهات التي أدت إلى الجدل الواسع ، وكان هناك تعليقات وانتقادات من قبل عمرو أديب على تصرفات محمد رمضان.

كونه ليس فقط الوحيد الذي لديه أموال ، وأن ما يفعله ينتج عنه استفزاز الناس وفي حالة كان معه الكثير من الأموال أما أن يتبرع بها للمؤسسات الخيرية أو للطيار صاحب تلك الأزمة ، وبعد ذلك طلب منه أن يعود لعقله.

حيث أن الجمهور مما يستفزهم هم السبب وراء نجاحه، وتلك الأمور جميعها بالتزامن مع اقتراب الموسم الرمضاني والذي يشارك من خلاله بعمل درامي جديد ، وأيضا أن يترك الغرور ويعود للشخصية السابقة والتي بسببها كان اكتسب محبة المتابعين والجمهور.

تطورات الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب
تطورات الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب

إقرأ أيضاً:

بعد فيديو حمام السباحة…. محمد رمضان يثير الجدل ويرمي الدولارات من جديد

رد محمد رمضان على عمرو أديب

وكانت تلك الحلقة والإنتقادات والتعليقات من قبل عمرو أديب بمثابة الشرارة التي أشعلت الأزمة بينهم بشكل كبير ، حيث أنه وبعد انتهاء تلك الحلقة نشر محمد رمضان فيديوهات جديدة وذلك من خلال الحسابات الشخصية له على مواقع التواصل.

وكان الفيديو الأول عبارة عن مقطع من مشهد خاص به في مسلسل ” الأسطورة “، يظهر فيه من خلال شخصية رفاعي الدسوقي ولكن مع الدمج بين ذلك المشهد وصوت عمرو اديب وهو ينصحه بعدم الغرور ، وبعد انتهاء الصوت يقوم بصفع أحدهم من خلال تلك الشخصية ، ولم يكن ذلك الفيديو الوحيد حيث الثاني كان بنفس التقنية والأسلوب .

من أحد مشاهد مسلسل ” نسر الصعيد ” مع الفنانة عائشة بن احمد مع صوت عمرو اديب وهو يؤكد على جملة ” اللي فاكرين موسى يطلع فرعون “، ولكن بعد انتهاء الصوت ، يستمر المشهد وهو يصفع شخصية أخرى كانت ضمن المشهد الاصلي وأيضا تظهر جملة ” انت حاشر دماغك ليه”.

وأيضا تم التعليق على ذلك الفيديو من قبل الفنان محمد رمضان وهو يطلب من جمهوره أن يترقبوا ظهوره في إحدى حلقات برنامج ” مساء dmc” مع الإعلامية إيمان الحصري ، وذلك في تمام الساعة 10:00 مساء ، والذي يتم عرضه على قناة dmc.

تطورات الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب
تطورات الأزمة بين محمد رمضان وعمرو أديب

تطورات أزمة محمد رمضان وعمرو أديب

وظهر الفنان محمد رمضان خلال تلك الحلقة من حلقات برنامج ” مساء dmc” ، كما أعلن لجمهوره ، وذلك بالتزامن مع وقت برنامج الإعلامي عمرو أديب ” الحكاية ” ، على قناة mbc مصر ، حيث تتطور الأمور بينهم بعد تلك الفيديوهات من غضب عمرو أديب بشكل كبير.

و عبر عن غضبه واستياءه من أنه لن يتجاوز ما وصفه بالإهانة القصوى في حقه ، وأن كان له رد فعل من توكيل المحامي الخاص به لمقاضة محمد رمضان ، فهو لن يقوم بالرد على تلك الإساءة بنفس الطريقة المستخدمه من خلال تلك الفيديوهات بل من خلال القانون العادل في مصر.

وأن المبلغ الذي سيحصل عليه من المحكمة كتعويض مهما كانت قيمته سيقوم بالتبرع به لصالح مستشفى أبو الريش للأطفال أو أي مؤسسة خيرية ، وذلك كرد فعل على غضبه من تلك الفيديوهات التي تم دمجها مع صوته أثناء تعليقه على تصرفات محمد رمضان.

زر الذهاب إلى الأعلى