توك شو

هبة القدسي توضح تفاصيل القمة الأمريكية اليابانية

قالت هبة القدسي مدير مكتب صحيفة الشرق الاوسط اللندنية، ان القمة كان من المفترض انعقادها ٦ ابريل ولكن تم تأجيلها ل ١٦ ابريل، فإدارة بايدن اقامت هذه القمة من اجل التصدي للطموحات الصينية في المنطقة وخفض التوترات مع الصين.

بايدن يعمل على اخذ دعم اليابان بشكل خاص

واوضحت هبة القدسي ان بايدن يعمل على اخذ دعم اليابان بشكل خاص، فيما يتعلق بالملفات الاسيوية المتعلقة بكوريا الشمالية، وايضا مكافحة كوفيد ١٩ وايضا الملفات المتعلقة بالتجارة، وبالفرصة الفدرالية الصينية.

واضافت انه لمكافحة الصين بحاجة الى اتحاد واتفاق استراتيجي متعدد الاطراف، حيث يتم الاتفاق مع اليابان وكوريا الجنوبية وشبه جزيرة تايوان، مشيرة ان هذه ليست المرة الاولى التي يلتقي بها بايدن برئيس وزراء اليابان ، حيث تم اللقاء في في المجموعة السابعة والاجتماع الرباعي الذي تم عبر الانترنت.

واستكملت عبر مداخلتها على قناة اكسترا نيوز، اليوم الجمعة، ان بايدن يحاول توطيد علاقات مع الصين للتعاون معها لمواجهة كوريا الشمالية، حيث ان الملف النووي لكوريا الشمالية يواجه عراقيل تتشابه مع الملف النووي لايران، فكلا الدولتين في نظر الادارة الامريكية ليس فقط الادارة الديمقراطية بل ايضا الجمهورية، انه لايمكن ان يمتلكا قدرات نووية.

واشارت الى ان بايدن وضع ملف مكافحة التغير المناخي في اولويات اجندة الادارة الجديدة وانه احد قضايا الامن القومي الامريكي، وانه ايضا من الملفات التي تم المحادثة بها هو هذا الملف وايضا ملف مكافحة كورونا، حيث بايدن يوفر ١٠٠ مليون دولار لتوفير اللقاح للدول الفقيرة.

اقرأ أيضا.. باحث بمركز الشرق الأوسط : القمة الأمريكية اليابانية لتشكيل تحالف رغم تحذيرات الصين

زر الذهاب إلى الأعلى