منوعات و المرأة و الطفل

السعودية تحظر منتجات لبنان الزراعية.. كيف رأت الدول العربية القرار

أعلنت عدد من دول الخليج العربي يوم السبت الماضي الموافق 23 إبريل لعام 2021 الجاري، عن تقديم كامل دعمها لقرار دولة السعودية التي اتخذته مؤخرًا بشأن حظر دخول الخضراوات والفواكه والمنتجات اللبنانية إليها أو العبور من خلال أراضيها، وكان من بين هذه الدول “الكويت، عمان، والبحرين”.

وكانت السلطات السعودية قد قررت يوم الجمعة الماضية الموافق 23 إبريل لعام 2021 الجاري، منع دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية إليها أو العبور من خلال أراضيها، وذلك بعدما تم اكتشاف مجموعة من المواد المخدرة بداخل عدد من الفواكه، مثل: الرمان، الأمر الذي جعل مواطني دولة السعودية يشعرون بحالة من الرعب بسببها.

وتمكنت الجمارك السعودية في ميناء جدة الإسلامي، على ساحل البحر الاحمر، من اكتشاف كمية كبيرة للغاية من من حبوب الكبتاجون المخدرة والتي بلغت أكثر من (5,3) ملايين حبة، وكانت مخبأة في فاكهة الرمان، وعلى الفور قررت السلطات حظر دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية للبلد ويكون ذلك اعتبارًا من يوم أمس الاحد الموافق 25 إبريل لعام 2021 الجاي في تمام الساعة التاسعة صباحًا.

وكان قرار السلطات السعودية لحين تقديم السلطات اللبنانية المعنية ضمانات كافية وموثوقة لاتخاذهم الإجراءات اللازمة لإيقاف عمليات تهريب المخدرات الممنهجة ضدها، وذلك وفقًا لما نشرته وكالة الأنباء السعودية.

ونستعرض لكم خلال هذا التقرير رأي دول الخليج العربي في قرار دولة السعودية بشأن حظر دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية إليها أو العبور من خلال أراضيها، وذلك اكتشاف كمية كبيرة للغاية من من حبوب الكبتاجون المخدرة مخبأة في فاكهة الرمان في ميناء جدة الإسلامي، إليكم التفاصيل:

كيف رأت الدول العربية قرار دولة السعودية بعد حظر منتجات لبنان الزراعية؟

أعلنت عدد من دول الخليج العربي يوم السبت الماضي تقديم كامل دعمها لدولة السعودية في قرارها الأخير بشأن حظر دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية إليها أو العبور من خلال أراضيها، ذلك بعد الجريمة التي تحققت منها المملكة العربية السعودية التي اكتشفت استغلال دخول المواد المخدرة ضمن شحنات الخضار والفواكه التي ستقدمها المملكة العربية السعودية من لبنان.

من جانبها أعلنت دولة عمان عن تأييد السلطنة لقرار دولة السعودية التي اتخذته ضد المنتجات الزراعية اللبنانية مؤخرًا، وجاء ذلك في إطار مكافحة تهريب المخدرات بجميع أشكالها، كما أنها دعت إلى تطوير تقنيات وآليات التعاون الإقليمي في هذا الشأن.

كما أعربت وزارة الخارجية البحرينية عن تأييدها لقرار دولة السعودية التي اتخذته ضد المنتجات الزراعية اللبنانية مؤخرًا، وذلك بعد أن ثبت لدى الجهات المختصة أنها تستخدم لتهريب المخدرات إلى أراضي المملكة السعودية، مشيرة إلى أن القرار تم إتخاذه لحماية المجتمع السعودي من أضرار المخدرات.

كما أعلنت دولة الكويت عن تأييدها التام لقرار المملكة السعودية بشأن حظر دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية إليها أو العبور من خلال أراضيها ، وذلك بعدما ثبت استغلالها من قبل البعض لتهريب المخدرات، مؤكدة أن القرار جاء في إطار حرص المملكة على منع دخول هذه الآفة الخطيرة، إلى أراضيها وتحصين المجتمع السعودي منها.

رأي لبنان في قرار المملكة السعودية بشأن حظر دخول منتجاتها الزراعية إلى أراضيها
تجدر الإشارة إلى أن مسؤول لبناني قال إن قرار المملكة السعودية من حظر دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية إليها لم يكن في صالح لبنان في ظل الظروف الاقتصادية السيئة التي تمر بها، موضحًا أن تصدير الخضراوات والفواكه اللبنانية إلى دول الخليج وخاصة المملكة أحد الأبواب القليلة التي لا تزال مفتوحة لجلب الدولار للبلاد.

كما أوضحت وزارة الخارجية والمغتربين في لبنان، فور قرار المملكة السعودية من حظر دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية إليها، أن بلادها تجرم الاتجار بالمخدرات وتهريبها وتعاطيها أيضًا، ولم تكن تسمح بذلك نهائيًا.

وأضاف اللواء محمد فهمي وزير الداخلية اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، أن قوات الأمن اللبنانية تبذل قصاري جهدها لمحاربة محاربة عمليات تهريب المخدرات التي يقوم بها عدد من الأشخاص، وفقًا لما قالته وكالة رويترز الإخبارية.

وأكد عباس مرتضى وزير الزراعة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، أن قرار المملكة السعودية من حظر دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية إليها خسارة كبيرة للبلد، موضحًا أن قيمة الصادرات اللبنانية لدولة السعودية 24 مليون دولار سنويًا.

اقرأ أيضا.. الشقيري يستعرض دخول التكنولوجيا في الهوايات بالسعودية بحلقات برنامج سين

زر الذهاب إلى الأعلى