الرئيسيةعربى و دولى

الجمهوريون يحاولون منع بايدن من رفع عقوبات إيران

يعمل الجمهوريون في الكونجرس على التأكد من عدم تراجع الرئيس جو بايدن عن العقوبات المفروضة على إيران، بينما تحاول الإدارة الامريكية الحالية إحراز تقدم في المفاوضات، وفقا لصحيفة بوليتيكو الامريكية.
ويريد الجمهوريون اتفاقا شاملا يمنع إيران من دعم الإرهاب والحصول علي سلاح نووي، معتبرين أن رفع العقوبات عن طهران دون مقابل أمرا خطيرا.
وبينما تجري إدارة بايدن محادثات غير مباشرة مع الإيرانيين في فيينا، يحاول الجمهوريون اتباع استراتيجيات تجعل من الصعب على بايدن العودة للاتفاق النووي، باستخدام أدوات تشريعية مرتبطة بالعقوبات التي وضعها الرئيس السابق دونالد ترامب.
وفي السياق، أوضح موقع “أكسيوس” الأمريكي، الأحد، تفاصيل اجتماع الرئيس الأمريكي جو بايدن برئيس الموساد الاسرائيلي يوسي كوهين، بالبيت الأبيض.
وقال الموقع إنَّ بايدن أبلغ كوهين بأن الطريق لا يزال طويلا أمام المحادثات مع إيران، مشيرا إلي أن الولايات المتحدة مازالت بعيدة من العودة إلى الاتفاق النووي.
ومن جانبه، أكد رئيس الموساد على أن عودة واشنطن إلى الاتفاق النووي الايراني دون تحسينه أمر خاطئ.
وعلى صعيد آخر، قال سفير إسرائيل في واشنطن جلعاد إردان، في مقابلة مع “واي نت نيوز” إن الأمريكيون أبلغونا بوجود مصاعب في المفاوضات بشأن الملف النووي الإيراني.
وأضاف: تقديراتنا ما زالت تفيد بالتوصل إلى اتفاق بشأن الملف النووي الإيراني خلال أسابيع.
وأكد إردان على أن تل أبيب تحتفظ بحرية العمل ولا ترى نفسها مقيدة بأي اتفاق دولي ليست طرفا فيه، مشيرا إلى أن بلاده ستقوم بأي إجراءات من أجل منع إيران من تشكيل خطر على وجودها.
جوبايدن: وضع أمريكا في أفغانستان ينتهي هذا العام بشكل رسمي

زر الذهاب إلى الأعلى