استمرار ارتفاع إصابات كورونا.. هذه هي السيناريوهات القادمة لمواجهة الفيروس في مصر

يمر الشعب المصري خلال هذه الفترة الحالية بحالة من الخوف الشديد بسبب ارتفاع إصابات كورونا والتي تخطت الالف إصابة في اليوم الواحد مرة أخرى بعدما تراجعت في نهاية الموجة الثانية إلى 300 إصابة فقط ويأتي ذلك بالتزامن مع شهر رمضان المبارك والتي تكثر فيه العزومات والتجمعات العائلية والخروجات وإقامة الولائم على الرغم من تأكيد المسؤولين ووزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد بضرورة التباعد وعدم الاختلاط.

أصبح الشعب المصري في مواجهة موجة ثالثة من فيروس كورونا والتي قد تتعدى فيه حالات الإصابة اليومية إلى أكثر من الف حالة، لذلك يجب الحرص على  ضرورة مراعات التباعد وعدم التجمعات مع تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية بمنتهى الحسم لمكافحة انتشار هذا الفيروس، وهو ما شدد عليه رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي ووزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد في كافة اجتماعاتهم.

وتشهد عدد من محافظات الوجه البحري خلال الفترة الماضية تزايد كبير في اعداد المصابين بفيروس كورونا خاصة في أسيوط وسوهاج والأقصر نظرًا للأقبال الشديد على الخروج والتجمع واقامة عدد من الولائم والعزومات والتجمعات العائلية التي تحرص الأمة الاسلامية عليها خلال شهر رمضان المبارك.

ونستعرض لكم خلال التقرير التالي أبرز السيناريوهات التي ستتخذها مصر برئاسي رئيس الجمهورية المصري عبد الفتاح السيسي خلال الفترة الحالية، إليكم التفاصيل:

ارتفاع إصابات كورونا

قرارات رئيس الوزراء في الفترة الحالية

أتخذ الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء المصري، عدة قرارات بشأن ما تمر به البلاد خلال الفترة الحالية من الارتفاع الكبير في اعداد الإصابات والتي تخطت الألف حالة في الموجة الثالثة، وذلك بعدما تراجعت في نهاية الموجة الثانية إلى 300 إصابة فقط.

اقرأ أيضا: الموجة القاتلة.. ما مدى خطورة تجاوز عدد إصابات كورونا 1000 حالة يوميًا

أعلن الدكتور مصطفى مدبولي القرارات الجديدة خلال مؤتمر صحفي عقب اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا، والتي سيتم تطبيقها من اليوم الخميس الموافق 6 مايو لعام 2021 الجاري، على أن تكون لمدة أسبوعين حتى يوم 21 مايو، وإليكم هذه القرارات:

أولًا: إغلاق المحال والمولات والكافيهات والسينما والمسارح من الساعة الـ9 مساءًا مع السماح باستمرار خدمة الديليفرى.

ثانيًا: استمرار غلق الشواطئ والمتنزهات والحدائق.

ثالثًا: حظر إقامة فعاليات أو احتفالات أو مؤتمرات.

رابعًا: إقامة صلاة العيد مثل صلاة الجمعة وسيسمح بها فقط في المساجد التي تقام بها صلاة الجمعة مع التشديد على حظر اصطحاب الأطفال.

خامسًا: إجازة عيد الفطر من الأربعاء القادم وحتى يوم الأحد الموافق 16 مايو.

ارتفاع إصابات كورونا

أعداد إصابات كورونا تصل إلى ألف إصابة يوميًا

قال مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، بمجلس الوزراء المصري، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، أنه تم تسجيل 833 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، فضلًا عن 44 حالة وفاة جديدة، وهناك أكثر من 212961 حالة من ضمنهم 161031 حالة تم شفاؤها، و12570 حالة وفاة.

ارتفاع إصابات كورونا

تعرف على مدى خطورة الموجة الثالثة من فيروس كورونا

أصبحت مصر خلال الفترة الحالية في مواجهة موجهة ثالثة من فيروس كورونا المستجد والتي تخطت اعداد الإصابات فيها الألف حالة وذلك بعدما تراجعت في نهاية الموجة الثانية إلى 300 إصابة فقط.

اقرأ أيضا: وزيرة الصحة: هذه أسباب زيادة إصابات كورونا.. وقوافل طبية لتلقيح المواطنين

وكان الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء المصري، قد حذر بحضور عدد من المسؤولين من ضمنهم الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة في اجتماعهم الأخير الذي عقد في 19 إبريل الماضي من عام 2021 الجاري تحت عنوان “المجموعة الطبية لمواجهة انتشار فيروس كورونا”، بعدم الاختلاط في شهر رمضان المبارك بشكل مبالغ لتجنب حدوث أي اصابات او تزايد في عدد المصابين الا ان هناك فئة كبيرة لم تنتبه إلى التحذيرات الموجهة من قبل الكثيرون.

كما ناشدت السلطات الصحية المصرية المواطنين بأهمية ارتداء الكمامات عند الخروج وأثناء الصلاة في المسجد، بالإضافة إلى  ضرورة الالتزام بكافة الاجراءات الوقائية خاصة مع اقتراب وصول حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى ألف إصابة يوميًا.

ووجهت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، عددًا من الإرشادات والتوجيهات والوقائية من فيروس كورونا المستجد نظرًا لارتفاع عدد حالات الإصابة بالفيروس، محذرة من التجمعات العائلية أو في الاماكن العامة مشددة على أهمية الالتزام بتطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية عند الخروج أو في اماكن الصلاة.

تجاوز عدد إصابات كورونا 1000.. ماذا عن مصير التعليم الجامعي في مصر لهذا العام؟

زر الذهاب إلى الأعلى